مقالات

  • برقيات ما قبل النوم

    سمير عطا الله بعد نكبة 1948 تاه المشرَّدون الفلسطينيون، وضاعت العائلات، وفقد الأهل الاتصال بعضهم ببعض. ولم تكن يومها من وسيلة سوى الإذاعات، على قلتها، ولذلك خصصت الإذاعات العربية برنامجاً يتحدث فيه الضائعون إلى الأهل: «نحن بخير، طمنونا عنكم». أو: «أنا فلان أبحث عن ابن عمي فلان، الرجاء ممن يعرف عنه شيئاً أن يبلغنا بواسطة الإذاعة». في عصر التلفزيون، لجأ ضحايا نكبة بيروت إلى المراسلين، باحثين عن ضائعيهم. والذين شاهدوا مدى الركام والخراب فقدوا الأمل في العثور على المفقودين. ثم بدأت أشلاء حزينة تظهر من الركام المتراكم. وبدأت وزارة الصحة تناشد الأهالي إجراء فحوصات «DNA» لتحديد هويات الذين لم ينجوا من الزلزال الرجيم. أما عدد المصابين فلم يعد مهماً. بضعة آلاف، والرقم الصحيح مستحيل. المستشفيات فائضة، والمئات عالجوا أنفسهم لكي يتركوا المكان لمن هم في حاجة أكثر، لطفلة فقدت ذراعها، ورجل فقد ساقه. يوماً بعد آخر أخذ حجم الكارثة يتضح أكثر فأكثر، على مدى النكبة. والعمل الوحيد الذي أدته الحكومة…

    أكمل القراءة »
  • انفجار مرفأ بيروت… الدولة والميليشيا

    عبدالله بن بجاد العتيبي لبنان بلدٌ استمرأ الفوضى والخراب منذ الحرب الأهلية سيئة الذكر حتى سيطرة الميليشيا وموجة الاغتيالات لرفيق الحريري ورفاقه، ومن ثم إحكام الميليشيا سيطرتها على الدولة والحكومة ومجلس النواب وكل شيء في البلد المليء بالآلام والرزايا. انفجار مرفأ بيروت مخيف في قوته وآثاره التي يمكن الشعور بها من خلال الصور ومقاطع الفيديو التي انتشرت في حينه، وهو دون شك أكثر إخافة للمواطنين الذين عايشوه على أرض الواقع، والذين فقدوا أحبابهم وفُجعوا بممتلكاتهم ورأوا الموت رأي العين، وما كان لذلك أن يحدث لو كان لبنان دولة مستقلة ذات سيادة مثل باقي الدول، ولكن لبنان للأسف ليس كذلك. قصة هذا البلد المنكوب طويلة ومتشعبة ومعقدة، وهي قصة تروي كيف يمكن تحويل بلدٍ ما من أجمل بلدان المنطقة إلى دولة مختطَفة تفتك بها الميليشيات وينهبها الفاسدون من دون حياء أو خجل، قصة تروي كيف تحوّل وطن بكامله إلى معتقلٍ بائسٍ بيد ميليشيا، وكيف بدأت تتحول صورة اللبناني في المنطقة والعالم…

    أكمل القراءة »
  • الثورة اللبنانية… التي أطلق شرارتها الانفجار الكبير

    إياد أبو شقرا أمام عودة مشهد التحركات الشعبية الحاشدة في وسط بيروت المكلومة، يدخل لبنان «المحتل» مرحلة خطرة. حقيقة الأمر، أن خلفيات الزلزال الذي هز لبنان يوم الثلاثاء الفائت، ليست جديدة. فلا السلطة اللبنانية فاجأت اللبنانيين بتبعيتها وكيديتها وسوء أدائها، ولا «حزب الله» - الذي هو ذراع حرس إيران الثوري في المشرق العربي - قصّر في تذكير اللبنانيين بسطوته وعدوانيته واستكباره وانخراطه في مشروع هيمنة إقليمي مذهبي. الأمين العام لـ«حزب الله»، أطل بالأمس ليُنكر تماماً معرفته بما في مرفأ بيروت، وينفي عن حزبه أي صلة له بالانفجار المروّع الذي راح ضحيته أكثر من 200 قتيل و5 آلاف جريح. لكن، حتى إذا كان يقول الحقيقة في هذه المناسبة، فإن السوابق العديدة مع الحزب لا تشجع أحداً على الاقتناع بكلامه. وعلى سبيل المثال، نسترجع ما يلي: مراراً شدّد الحزب على «لبنانيته»، إلا أنه ذات يوم قرّر مصارحة اللبنانيين على لسان أمينه العام أنه ملتزم بـ«الولي الفقيه»، وأن «موازنة (حزب الله) ومعاشاته ومصاريفه…

    أكمل القراءة »
  • خُلق الإنسان هلوعاً

    مشعل السديري من الذي لا ينشد السعادة؟! لا أحد، غير أن مكوناتها أو اشتراطاتها النفسية قد لا تتوفر عند البعض، حتى لو كان هذا البعض من أغنى الأغنياء، هل تعلمون لماذا؟! لأنه مثلما وصفه القرآن الكريم: خُلق الإنسان هلوعاً، إذا مسه الشر جزوعاً، وإذا مسه الخير مَنوعاً. ولكن ومع ذلك تحاول كل دولة في العالم أن تظفر بأكبر قدر منها لمواطنيها، وفي آخر إحصائية أو تقرير قرأته جاء فيه: تقدمت السعودية إلى المرتبة الثانية عربياً والـ27 عالمياً في تقرير السعادة العالمي 2020، من بين 156 دولة تناولها التقرير الصادر عن الأمم المتحدة، بالتزامن مع يوم السعادة العالمي المصادف 20 مارس (آذار) من كل عام. فهل الزواج الناجح مثلاً يعد من أهم مقوماته؟! يمكن نعم، ويمكن لا، وإليكم ما رصده التقرير المذكور عن حالة الزواج هذه في العالم العربي وبخاصة في دول الخليج، مبيناً أن دولة الكويت جاءت في المرتبة الأولى في نسبة تعدد الزوجات، وأكد التقرير أن الزواج في الخليج…

    أكمل القراءة »
  • لبنان… على المتضرر انتظار التسويات

    سوسن الشاعر «حزب الله» اللبناني لديه (سجل تجاري) يجيز له العمل العسكري، انتزعه بقوة السلاح رغماً عن أنف الشعب اللبناني، وإيران تستأجر منه هذا السجل بالباطن، ولبنان كله من شماله لجنوبه مخزن ومستودع لإيران، ومن مرفئه ينتقل السلاح والمتفجرات إلى اليمن والبحرين والكويت وسوريا والعراق، فإنْ أردت أن تعرف المجرم الحقيقي الذي يقف وراء تخزين هذه المواد في هذا الموقع فابحث عن المستخدم النهائي للسجل. أما على الصعيد الدولي فلبنان منذ أربعين عاماً وهو «ورقة تسويات» بين القوى العظمى - وما زال. يتحمل اللبنانيون جزءاً من هذا الواقع بانقساماتهم، ويتحمل المجتمع الدولي برمّته الجزء الآخر، وبانتظار ما ستسفر عنه المفاوضات الدولية باتجاه إيران في شهر أكتوبر (تشرين الأول) القادم، الموعد المحدد لتجديد حظر السلاح، وبانتظار معرفة إن كان هناك فيتو صيني أو روسي، ساعتها ممكن أن نحدد بعدها مصير ميليشيات إيران، إن كان سيضيق عليها الخناق أم لا؟ فالتصويت في أكتوبر سيكون هو الرد على قبول ما حدث في بيروت…

    أكمل القراءة »
  • موعد لبنان مع الوعد والأمل!

    حسين شبكشي خلال الزيارة الرمزية الخاطفة والمهمة للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى العاصمة اللبنانية بيروت للتضامن مع الشعب اللبناني، بعد كارثة الانفجار العظيم التي حصلت في مرفأ بيروت، قال جملة توقف عندها الكثيرون واعتبروها أنها أهم ما جاء في هذه الزيارة، وذلك حينما صرح بضرورة أن يكون هناك ميثاق سياسي جديد في لبنان. جاء هذا التصريح مع توقيع ما يقارب أربعين ألف لبناني على عريضة شعبية تطالب بعودة الانتداب الفرنسي إلى لبنان. يعود السؤال القديم إلى الواجهة مجدداً، وهو المتعلق بهوية لبنان، فمعضلة تأسيس لبنان الكبير أنها كانت مشروعاً لحماية هوية مسيحيي الشرق، وكان أهم رعاة تلك النظرية فرنسا كما هو معروف، إلا أن الأيام والتاريخ اللاحق أثبتا لنا أن هذا التعريف لا يتوافق عليه كل اللبنانيين، فمنهم من كان يرى أن لبنان جزء من مشروع سوريا التاريخية، وآخرون يرون أن لبنان بُعده أوروبي وأنهم «غلطة جغرافية» في الموقع الخطأ من العالم، وغيرهم يرونه عروبياً بامتياز ثقافياً وجغرافياً. لبنان كما…

    أكمل القراءة »
  • الأهم الأعظم بعد المهم العظيم

    فـــؤاد مطـــر تكون جالساً كما في نهاية نهار من الكتابة والبحث وترتيب الأوراق على كنبة من دون سائر الكنبات كونها تساعد في تخفيف آلام متقطعة في العمود الفقري وفي العنق، وتستكمل مع رشفات من القهوة قراءة صحيفتك الخضراء التي تعوِّض بصفحاتها الأربع والعشرين الذبول المتدرج لصحافة البلد الذي كان منارة وأوصلتْه الأحزاب والحركات والتيارات السياسية إلى أنه نزيل العناية الفائقة يرنو إلى مَن يعيد إليه حيويته ويستأنف دوره. فجأة ينسكب فنجان القهوة على قميصك وعلى «الشرق الأوسط» التي تستكمل الاطلاع عليها، بفعل هزة خفيفة، ثم فجأة تجد نفسك مع دوي انفجار هائل هزّ العمارة التي فيها شقة سكنك، وقد بتّ تقع أرضاً على مسافة 3 أمتار من الكنبة التي تجلس عليها. ثم ينتابك الذهول من الذي حدث وأصابك وتبدأ السعي لمعرفة أين حدث هذا الانفجار الهائل. وحيث إنك عشت تماماً لحظة تفجير الرئيس رفيق الحريري قبل 15 سنة وأنت إلى مكتبك تحبِّر إحدى مقالاتك، فقد ذهب الخاطر إلى أن الفاجعة…

    أكمل القراءة »
  • لبنان… الفينيق لا يموت

    إميل أمين دون غيره من دول المنطقة ارتبط اسم لبنان وتاريخه وحضارته بطائر الفينيق الأسطوري، الذي سمعنا عنه، ولم يره أحد، بأجنحته الذهبية، وقدرته الخالدة على مقاومة الموت والنهوض من تحت الرماد. والشاهد أنه إذا كان قدر لبنان الكثير من الحرائق، التي تراكم الرماد، فإن إرادة اللبنانيين، هي التي جعلت بلادهم موصولة بأسطورة الفينيق، من خلال مقاربة تجعل هذا الشعب الأبي الكريم عازماً على النهوض عادة، مندفعاً إلى الأمام دوماً، مدرك المستحيل مرة، وإلى الأبد. مشهد «ست الدنيا بيروت»، مؤلم جداً، لقد أضحت بلغة المراثي جرحاً واحداً، من شعر رأسها إلى أخمص قدميها، وكأنها تحتضر، غير أنها ساعات ما قبل البعث اللبناني، وليضحى ما حدث في المرفأ نهاية درب الآلام، لشعب عانى كثيراً جداً في الأوقات الأخيرة بنوع خاص. أثبتت الكارثة الأليمة الأخيرة أن لبنان «ليس وحيداً»، فمن مشارق الأرض إلى مغاربها، أبدى كل من لديه حس إنساني، مشاعر فياضة لاستنقاذ لبنان، الشعب والتاريخ، الأمة والحضارة، وليس الحكومة والميليشيات، وبقية…

    أكمل القراءة »
  • غارة وديّة

    سمير عطا الله لم تكن هذه زيارة خاصة، ولا رسمية، في عالم العلاقات الدبلوماسية وبروتوكولاتها. كانت غارة ودِّية قام بها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، مبلغاً الدولة المضيفة بموعد وصوله، من دون أن يطلب إذنها، أو ينتظر تحديد موعد. في اليوم الثالث للانفجار، وصل الرئيس الفرنسي إلى بيروت، ومرّ بالناس قبل أن يلتقي المسؤولين. وتوفيراً للوقت التقى الرؤساء الثلاثة، في القصر الجمهوري، وهو مشهد يذكّر بيوم كان وزير الخارجية السوري يأتي إلى لبنان، فيجتمع له الرؤساء بصرف النظر عن القواعد والأصول، والمراتب الرسمية. لا وقت للبروتوكول في زيارة ماكرون. جاء معزياً بضحايا أسوأ انفجار في تاريخ لبنان، ومحذراً السلطة السياسية بأن لبنان على حافة النهاية كدولة قائمة. خاطب ماكرون اللبنانيين بعاطفة جيّاشة على الطريقة الفرنسية، وخاطب السلطة السياسية بغضب. وأبلغ أهلها أن لبنان هو أيضاً مسؤولية الأسرة الدولية، وعضو بارز في النظام الدولي. وهو لا يتحدث بصفته رئيساً للدولة التي أعلنت كيان لبنان ومنحته الدستور والاستقلال، وإنما من موقع فرنسا القيادي…

    أكمل القراءة »
  • تونس في برزخ الديمقراطية الطويل

    عبد الرحمن شلقم لم تتوقف تونس عن الركض في مضمار السياسة والفكر والحروب منذ قرون. بلد عاش محن الصراع؛ لكنه لم يتوقف عن الإبداع. في بداية العقد الثاني من قرننا هذا، اهتزت تونس بحادث صغير كانت له ارتدادات عنيفة في داخل البلاد وخارجها. اليوم تعيش تونس تجربة ليست بالهادئة، وإنْ كانت في ملعب السياسة الحزبية بالدرجة الأولى. الدستور الذي كُتب سنة 2014 أسس لجمهورية جديدة تجمع في هيكل قيادتها السياسية بين الوجود البرلماني والرئاسي. هكذا صارت البلاد التي عاشت زمناً طويلاً تحت قيادة الزعيم الأب الأوحد بمختلف التسميات، «الباي» أو الرئيس، صار لها في قمة الهرم السياسي رؤوس ثلاثة: رئيس الجمهورية، ورئيس الحكومة، ورئيس مجلس النواب. الدستور فصل بين السلطات الثلاث نظرياً؛ لكن طبيعة تكوين السلطة وآليات اتخاذ القرار فرضت نفسها بقوة على حركة الواقع. طبيعة التحديات التي تواجه البلاد، هي الهاتف الذي يصعق مؤشر الخيارات كافة. ما شهدته البلاد من حكومات منذ «ثورة الياسمين» شيء غير مسبوق في تاريخ…

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى
Live Covid-19
الولايات المتحدة 5٬150٬060
إجمالي الإصابات: 5٬150٬060
إجمالي الوفيات: 165٬074
حالات الشفاء: 2٬638٬673
حالات نشطة: 2٬346٬313
البرازيل 3٬013٬369
إجمالي الإصابات: 3٬013٬369
إجمالي الوفيات: 100٬543
حالات الشفاء: 2٬094٬293
حالات نشطة: 818٬533
الهند 2٬156٬756
إجمالي الإصابات: 2٬156٬756
إجمالي الوفيات: 43٬498
حالات الشفاء: 1٬481٬825
حالات نشطة: 631٬433
روسيا 887٬536
إجمالي الإصابات: 887٬536
إجمالي الوفيات: 14٬931
حالات الشفاء: 693٬422
حالات نشطة: 179٬183
جنوب أفريقيا 553٬188
إجمالي الإصابات: 553٬188
إجمالي الوفيات: 10٬210
حالات الشفاء: 404٬568
حالات نشطة: 138٬410
المكسيك 475٬902
إجمالي الإصابات: 475٬902
إجمالي الوفيات: 52٬006
حالات الشفاء: 318٬638
حالات نشطة: 105٬258
بيرو 471٬012
إجمالي الإصابات: 471٬012
إجمالي الوفيات: 20٬844
حالات الشفاء: 319٬171
حالات نشطة: 130٬997
كولومبيا 376٬870
إجمالي الإصابات: 376٬870
إجمالي الوفيات: 12٬540
حالات الشفاء: 204٬591
حالات نشطة: 159٬739
تشيلي 371٬023
إجمالي الإصابات: 371٬023
إجمالي الوفيات: 10٬011
حالات الشفاء: 344٬133
حالات نشطة: 16٬879
إسبانيا 361٬442
إجمالي الإصابات: 361٬442
إجمالي الوفيات: 28٬503
حالات الشفاء:
حالات نشطة: 332٬939
إيران 326٬712
إجمالي الإصابات: 326٬712
إجمالي الوفيات: 18٬427
حالات الشفاء: 284٬371
حالات نشطة: 23٬914
المملكة المتحدة 309٬763
إجمالي الإصابات: 309٬763
إجمالي الوفيات: 46٬566
حالات الشفاء:
حالات نشطة: 263٬197
المملكة العربية السعودية 287٬262
إجمالي الإصابات: 287٬262
إجمالي الوفيات: 3٬130
حالات الشفاء: 250٬440
حالات نشطة: 33٬692
باكستان 284٬121
إجمالي الإصابات: 284٬121
إجمالي الوفيات: 6٬082
حالات الشفاء: 260٬248
حالات نشطة: 17٬791
بنغلاديش 257٬600
إجمالي الإصابات: 257٬600
إجمالي الوفيات: 3٬399
حالات الشفاء: 148٬370
حالات نشطة: 105٬831
إيطاليا 250٬103
إجمالي الإصابات: 250٬103
إجمالي الوفيات: 35٬203
حالات الشفاء: 201٬947
حالات نشطة: 12٬953
الأرجنتين 241٬811
إجمالي الإصابات: 241٬811
إجمالي الوفيات: 4٬523
حالات الشفاء: 108٬242
حالات نشطة: 129٬046
تركيا 239٬622
إجمالي الإصابات: 239٬622
إجمالي الوفيات: 5٬829
حالات الشفاء: 222٬656
حالات نشطة: 11٬137
ألمانيا 216٬896
إجمالي الإصابات: 216٬896
إجمالي الوفيات: 9٬261
حالات الشفاء: 197٬400
حالات نشطة: 10٬235
فرنسا 197٬921
إجمالي الإصابات: 197٬921
إجمالي الوفيات: 30٬324
حالات الشفاء: 82٬836
حالات نشطة: 84٬761
العراق 147٬389
إجمالي الإصابات: 147٬389
إجمالي الوفيات: 5٬310
حالات الشفاء: 105٬504
حالات نشطة: 36٬575
الفلبين 129٬913
إجمالي الإصابات: 129٬913
إجمالي الوفيات: 2٬270
حالات الشفاء: 67٬673
حالات نشطة: 59٬970
إندونيسيا 125٬396
إجمالي الإصابات: 125٬396
إجمالي الوفيات: 5٬723
حالات الشفاء: 80٬952
حالات نشطة: 38٬721
كندا 119٬221
إجمالي الإصابات: 119٬221
إجمالي الوفيات: 8٬976
حالات الشفاء: 103٬566
حالات نشطة: 6٬679
قطر 112٬650
إجمالي الإصابات: 112٬650
إجمالي الوفيات: 182
حالات الشفاء: 109٬438
حالات نشطة: 3٬030
كازاخستان 98٬701
إجمالي الإصابات: 98٬701
إجمالي الوفيات: 1٬058
حالات الشفاء: 72٬273
حالات نشطة: 25٬370
مصر 95٬314
إجمالي الإصابات: 95٬314
إجمالي الوفيات: 4٬992
حالات الشفاء: 51٬672
حالات نشطة: 38٬650
الإكوادور 93٬572
إجمالي الإصابات: 93٬572
إجمالي الوفيات: 5٬916
حالات الشفاء: 71٬605
حالات نشطة: 16٬051
بوليفيا 89٬055
إجمالي الإصابات: 89٬055
إجمالي الوفيات: 3٬587
حالات الشفاء: 28٬904
حالات نشطة: 56٬564
الصين 84٬619
إجمالي الإصابات: 84٬619
إجمالي الوفيات: 4٬634
حالات الشفاء: 79٬168
حالات نشطة: 817
إغلاق