مقالات

  • فردٌ وسط الجموع

    سمير عطا الله أرادت الشيوعية حلاً يُلغى فيه الفرد وتسود الجماعة، لكنها توصلت إلى بعض أسوأ الأحكام الفردية في التاريخ. شكلت مؤسسات للحكم، مثل المكتب السياسي، ومجالس الشعب، والمجلس الأعلى، وظل الزعيم واحداً. طبيعة الخلق أنها تقسّم نفسها على أفراد. كل المسرح الغربي ما كان ليكون من دون شكسبير. أبناؤه وإخوته وأبناء عمومته وجميع أبناء مدينته (ستراتفورد أبون إِيفون)، وسلالاتهم منذ 500 عام لم يقدموا (شكسبيراً واحداً). كيف؟ العلم عنده تعالى، لكن كل شيء في الدنيا أفراد. يصح طبعاً أن نقول إن الشعب الألماني متفوق، ولكن عندما نريد أن نثبت ذلك علينا أن نبدأ بتعداد الأسماء؛ بتهوفن في الموسيقى، وغوته في الشعر، وبنز في السيارات، وبايرن في الطب، وأوبنهايمر في العلم، وكروب في الصناعة. كل مجد أميركا عقول جاءت إليها من الخارج. فنانون صنعوا هوليوود، وتجار اشتروا نيويورك من المهاجرين الهولنديين، وعلماء صنعوا الطائرات، ومزارعون طوّروا الحقول من الفلاحة إلى أضخم إنتاج زراعي في الكون. يقدر سعر لوحة «الموناليزا» للإيطالي…

    أكمل القراءة »
  • عودة الدول القومية ليست تهديداً بالضرورة

    أمير طاهري لو أن الأمور استمرت على ما كانت عليه من قبل؛ بمعنى ما قبل الوباءين والتراجع الاقتصادي، لكُنّا سنجد المراسلين اليوم يحزمون حقائبهم ويستعدّون للسفر إلى واشنطن لتغطية فعاليات قمة أخرى من قمم «مجموعة الـ7»، التي هيمنت على وسائل الإعلام منذ سبعينات القرن الماضي. ومع هذا، وبعد إرجائه مرتين، فمن المحتمل ألا ينعقد الحدث السنوي حتى في موعده الجديد؛ أكتوبر (تشرين الأول) المقبل، الذي أعلنه رئيس المجموعة الحالي الرئيس الأميركي دونالد ترمب. وأشك في أن أحداً، بخلاف حفنة من البيروقراطيين، سيشعر بالأسى لعدم انعقاد «قمة» كانت تتظاهر بأنها تتولى ترتيب شؤون العالم بمزيج من المحفزات الإيجابية ومحاولات الاحتيال عدم الشفافية. بدأ تقليد عقد قمة سنوية لـ«مجموعة الـ7» بمبادرة من الرئيس الفرنسي آنذاك فاليري جيسكار ديستان استجابة لأول صدمة نفطية وقعت خلال سبعينات القرن الماضي، على أمل توحيد صفوف الاقتصادات السبعة الكبرى؛ خمسة منها أوروبية، بجانب اليابان، في إطار جهود التأقلم مع تداعيات تلك الصدمة. بمرور السنوات؛ اكتسبت القمة بُعداً…

    أكمل القراءة »
  • ما هو أبعد من الحرب على ترمب

    مشاري الذايدي الحرب المباشرة التي أعلنتها أغلب منصات السوشيال ميديا العملاقة - ما عدا «فيسبوك» - على الرئيس الأميركي دونالد ترمب، أكبر وأخطر من حصرها في مجرد خلاف بين الطرفين فقط. لا، بل هي مواجهة عالمية بين تيارين على مدار الكوكب الأرضي كله! شخص وإدارة ترمب، ليسا سوى واجهة أو تجسيد مادي لهذا الصراع، وكذلك منصات «تويتر» وأخيراً منصة «سناب شات». بعدما تراجعت شركة «تويتر»، تراجعاً شبه كامل، لأسباب قانونية وتجارية أيضاً، ولجت منصة «سناب شات» لميدان المعركة، وكأنهم في لعبة مصارعة جماعية، يخرج المصارع المنهك ليحلّ مكانه المصارع الجديد النشط. أعلن تطبيق «سناب شات»، الأربعاء الماضي، وقف الترويج لمنشورات الرئيس الأميركي دونالد ترمب، متهماً إياه بالحض على «العنف والعنصرية». قائد المنصة الزرقاء العالمية الهائلة «فيسبوك» الملياردير الشهير، مارك زوكربيرغ، ويبدو لأنه أكثر وعياً من نظيره، صاحب «تويتر»، الشاب العجول المغرور جاك دوروسي، خالف سياسة «تويتر»، وقال إنه لا يؤيد فرض رقابة على محتوى الصفحات الشخصية، وقوبل موقف زوكربيرغ بثورة…

    أكمل القراءة »
  • فلسطين بين المشاعر والوقائع

    رضوان السيد لا نعرف نحن أهل السبعين عاماً حقاً كم تتجذر فلسطين عميقاً في نفوسنا وأخلادنا وأرواحنا. فقبل أيام أعلنت السلطة الفلسطينية عن رفع حالة الحصار عن الأقصى بسبب احترازات «كورونا» والسماح للناس بالصلاة فيه. وقد كان ذلك عصر يوم السبت فيما أظن، وأرفقت ذلك بالطبع بالتعليمات بالتباعد والكمامات وترتيبات الدخول والخروج... الخ. فحسبتُ وأنا أستمع أنّ الأمر سيستغرق أياماً، إلى يوم الجمعة القادم مثلاً، حتى يعتاد الناس أو يسلّموا بالجديد ويعودوا للصلاة بالمسجد، وبخاصةٍ أنّ المساجد الأُخرى فُتحت أيضاً، ومن الأسهل الصلاة فيها إذا كان هناك إصرار على صلوات الجماعة قبل حلول موعد فريضة الجمعة. وكانت المفاجأة في إقبال آلاف الشبان، على صلاة الصبح بالمسجد فجر اليوم التالي، وشاهدنا شيوخ الجامع وهم بين الضحك والبكاء ينصحون كثيرين بالعودة فيضحكون معاً لكنهم يتوقفون ولا يغادرون، ويطلبون من آخرين أن يبقوا للصلاة في الباحة وألا يدخلوا إلى قاعات المسجد، بحسب إجراءات الوقاية. مشهدٌ يثير الحنين والنحيب وإحساسات العجز والاعتزاز في الوقت…

    أكمل القراءة »
  • أشراف روما

    خالد القشطيني لكل جديد مشاكله وطرائفه ولا سيما عند الانتقال من مرحلة إلى مرحلة. كذا جرى في العراق وفي كثير من البلدان العربية عند خروجها من قبضة الحكم العثماني ودخولها في عالم الانتداب والاستقلال في العشرينات والثلاثينات. وحيال انتشار الفساد الإداري والرشى مما كان ولا يزال شائعاً في أكثر دول العالم الثالث، أخذ الناس في العراق يطلقون على المسؤولين عما يجري من ذلك في اختفاء موجودات الدولة أو الواردات أو أموال الجمهور فيقولون: أشراف روما باكوها (سرقوها). وهذا استعمال لغوي، فما علاقة روما ببغداد أو العراق؟ ولماذا لم يفكروا في شيء أقرب؟ لماذا يبتلى أشراف روما بكل الإساءات التي تقع في بغداد، وهم أبعد ما يكون منها وأبرياء عنها براءة الذئب من دم ابن يعقوب؟ ولكن لكل قول أساس وأصل وحكاية. يعود موضوع أشراف روما إلى نشأة المسرح العراقي. جرى ذلك في أوائل الثلاثينات عندما قدموا مسرحية «يوليوس قيصر». الواقع أن هذه المسرحية بالذات هي أكثر مسرحية من مسرحيات شكسبير…

    أكمل القراءة »
  • إردوغان وتجنيد الأطفال للقتال في ليبيا

    د. جبريل العبيدي تجنيد إردوغان للأطفال للقتال في ليبيا، عملية ترقى إلى جريمة حرب مكتملة الأركان، وكارثة إنسانية وانتهاك واضح للاتفاقية الدولية لمناهضة تجنيد المرتزقة واستخدامهم وتمويلهم وتدريبهم. جريمة تجنيد الأطفال وثّقتها الوقائع على الأرض بعد أن أسر الجيش الليبي عدداً كبيراً منهم ومقتل عدد آخر لم يكن بالإمكان إنقاذهم أو تحييدهم لوجودهم في مواقع تقاطع نيران، وقد نشر موقع «المونيتور» تقريراً عن تجنيد إردوغان لأطفال ومراهقين سوريين وإرسالهم للقتال بجانب ميليشيات «الوفاق». فقد كشف الموقع عن كيفية تزوير أعمار الأطفال والمراهقين من خلال إصدار بطاقات هوية مزورة للأطفال، حيث يتم التلاعب بتواريخ ومكان ميلادهم، وكثيراً ما استخدموا أسماء إخوانهم الأكبر سناً للتضليل وللتغطية. جريمة تجنيد الأطفال السوريين للقتال في ليبيا أكدتها أيضاً الصحافية الأميركية ليندسي سنيل، التي قالت «إن تركيا جندت أطفالاً في صفوف المرتزقة السوريين لا تتجاوز أعمارهم 14 عاماً، وأرسلتهم للقتال في العاصمة الليبية طرابلس». وأكدتها أيضاً صحيفة «عرب نيوز»، مؤكدة أن إردوغان قام بتجنيد أطفال للقتال…

    أكمل القراءة »
  • قضية السود بين الظلم والانتهازية

    الياس حرفوش لم تكن الفتاة دارنيلا فرايزر ابنة السابعة عشرة تتوقع أن شريط الفيديو الذي التقطته للشرطي ديريك شوفين وركبته تخنق عنق جورج فلويد سيجوب العالم بهذه الصورة ويتحول إلى أكثر المشاهد المروعة متابعة على وسائل التواصل ومحطات التلفزيون على مدى الأسبوعين الماضيين. وفيما كان عشرات آلاف المتظاهرين يجوبون شوارع مدن العالم رافعين صيحات الاستنكار ضد تلك الجريمة، صارخين «حياة السود لها قيمة»، كانت فرايزر تختبئ في بيتها بعد موجة التهديدات التي لاحقتها على حساباتها على مواقع التواصل. من التهديدات ما اعتبر الفتاة مسؤولة عن الحملات التي يتعرض لها النظام الأميركي ومؤسسة الشرطة، بسبب تسريبها الشريط لوسائل الإعلام، ومن الرسائل ما سألها: لماذا لم تسرع إلى إنقاذ فلويد من ركبة شوفين بدل أن تحمل هاتفها وتصوّر المشهد؟ هكذا صارت الصورة هي الحدث. لو لم نشاهد ما حصل في مينيابوليس لكان كل شيء مر بسلام، وكان قتل الرجل سيسجل على أنه حادث عرضي، وستعود الحياة في المدينة إلى طبيعتها وكأن شيئاً…

    أكمل القراءة »
  • خروقات وحرائق

    سمير عطا الله وضع «الآباء المؤسسون» الدستور الأميركي في نهايات القرن الثامن عشر وفي أذهانهم تجارب أوروبا التي جاءوا منها: حروب دينية، وحروب طائفية ومذهبية استمرت عقوداً وقروناً ووحشيات بلا حدود. لذلك؛ أُبقيت الطوائف بلا ذكر في الدستور، واكتفي بذكر الله تعالى. غير أن الدستور نفسه ضمن حرية الفكر الديني وممارسة شعائره. بهذا المعنى تميزت الدولة الحديثة عن سواها في دول الغرب، أي في «العالم المسيحي». فالكاثوليك كان مرجعهم الفاتيكان، والأرثوذكس مرجعهم قيصر روسيا، والإنجيليون أسقف كانتربري في بريطانيا. ولا يزال الوضع على ما هو عليه، مع بعض الاختلافات. كان منظراً غريباً جداً أن يدخل الرئيس ترمب إلى الكنيسة المجاورة للبيت الأبيض ويخرج منها رافعاً نسخة من الإنجيل في وجه المتظاهرين. والمنظر الأكثر غرابة كان ظهور جو بايدن وزوجته في كنيسة إلى جانب صليب ضخم من الذهب. عملان منافيان للدستور في حين أميركا تحترق بنار الفوضى والغرائز. وإذ يخرق المرشحان هذا العرف وسط الحريق الكبير، إنما يخرقان «المقدس» الوحيد في…

    أكمل القراءة »
  • مَن قتل جورج فلويد؟

    ممدوح المهيني بعد أيام من مقتل جورج فلويد، قُتِل على مرأى الكاميرات رجل شرطة أسود، يدعى ديفيد دورن، أثناء محاولته حماية أحد المتاجر من اللصوص. ظل ملقى على الرصيف ينزف حتى لفظ أنفاسه الأخيرة. من المرجح أن هذه القصة لا تحظى بكمية الغضب التي حدثت للطريقة البشعة أيضاً التي قُتِل بها فلويد، وهو يستجدي الهواء. السؤال البسيط هنا هو؛ لماذا؟ لكن الإجابة معقدة، وتحمل عناصر متداخلة. سمعنا أحاديث كثيرة عن العنصرية والعبودية، وشاهدنا مناظر السرقة والبلطجة، ودخول جماعة أنتفيا والفوضويين، واتهامات من كل الأطراف في استغلال هذه الحادثة. كيف نفسر كل هذه العناصر المتداخلة؟ العنصرية موجودة في الولايات المتحدة؛ هذه قصة معروفة، ولكنها، قانونياً، انتهت بحيث لا توجد أي قوانين تصنف الناس بناء على ألوانهم أو أعراقهم أو جنسياتهم. ولهذا نرى شخصيات من أعراق وأديان مختلفة يصلون إلى مناصب عليا بدون أن يتم منعهم أو حظرهم. ثقافياً، أميركا في العشرينات من القرن الماضي ليست أميركا في 2020. تغيرت، وأكبر دليل…

    أكمل القراءة »
  • لمن الغلبة في إيران: للجيش أم لـ«الحرس الثوري»؟

    هدى الحسيني ظننّا أن وباء «كورونا» قد يغيّر النفسيات ويليّن القلوب أو يشحذ السكاكين. والثاني ما حصل في إيران مع ابنة الثالثة عشرة ربيعاً، رومينا أشرف، التي قطع والدها رأسها بمنجل زراعي وهي نائمة. رومينا أحبت وفرّت من منزل والديها لتتزوج رجلاً في الخامسة والثلاثين. العائلتان اتفقتا على الحبيبين واعتقلتهما الشرطة، اضطربت رومينا وقالت إنها تخاف على حياتها، لكن القوانين الإيرانية تقضي بتسليمها إلى والدها الذي استغل نومها وقطع رأس طفلته. وبموجب القوانين الإيرانية يمكن للفتيات أن يتزوجن بعد سن الثالثة عشرة. ثارت وسائل التواصل الاجتماعي، لكنّ نائبة في مجلس الشورى قالت إن الوالد ليس بمجرم بل إنه الوصيّ! وتمتم الرئيس حسن روحاني بوجوب تغيير هذا القانون. مِن قطع رأس فتاة أحبّت إلى مجلس شورى يسيطر عليه المتشددون جاء انتخاب رئيس بلدية طهران السابق محمد باقر قاليباف، الذي شغل منصب قائد القوات الجوية في «الحرس الثوري» الإيراني لمدة عام وخاض انتخابات الرئاسة ثلاث مرات وفشل، لكن ولاءه للمرشد الأعلى علي…

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى
Live Covid-19
الولايات المتحدة 1٬924٬189
إجمالي الإصابات: 1٬924٬189
إجمالي الوفيات: 110٬179
حالات الشفاء: 712٬252
حالات نشطة: 1٬101٬758
البرازيل 615٬870
إجمالي الإصابات: 615٬870
إجمالي الوفيات: 34٬039
حالات الشفاء: 274٬997
حالات نشطة: 306٬834
روسيا 449٬834
إجمالي الإصابات: 449٬834
إجمالي الوفيات: 5٬528
حالات الشفاء: 212٬680
حالات نشطة: 231٬626
إسبانيا 287٬740
إجمالي الإصابات: 287٬740
إجمالي الوفيات: 27٬133
حالات الشفاء:
حالات نشطة: 260٬607
المملكة المتحدة 281٬661
إجمالي الإصابات: 281٬661
إجمالي الوفيات: 39٬904
حالات الشفاء:
حالات نشطة: 241٬757
إيطاليا 234٬013
إجمالي الإصابات: 234٬013
إجمالي الوفيات: 33٬689
حالات الشفاء: 161٬895
حالات نشطة: 38٬429
الهند 227٬273
إجمالي الإصابات: 227٬273
إجمالي الوفيات: 6٬367
حالات الشفاء: 109٬462
حالات نشطة: 111٬444
ألمانيا 184٬923
إجمالي الإصابات: 184٬923
إجمالي الوفيات: 8٬736
حالات الشفاء: 168٬500
حالات نشطة: 7٬687
بيرو 183٬198
إجمالي الإصابات: 183٬198
إجمالي الوفيات: 5٬031
حالات الشفاء: 76٬228
حالات نشطة: 101٬939
تركيا 167٬410
إجمالي الإصابات: 167٬410
إجمالي الوفيات: 4٬630
حالات الشفاء: 131٬778
حالات نشطة: 31٬002
إيران 164٬270
إجمالي الإصابات: 164٬270
إجمالي الوفيات: 8٬071
حالات الشفاء: 127٬485
حالات نشطة: 28٬714
فرنسا 152٬444
إجمالي الإصابات: 152٬444
إجمالي الوفيات: 29٬065
حالات الشفاء: 69٬976
حالات نشطة: 53٬403
تشيلي 118٬292
إجمالي الإصابات: 118٬292
إجمالي الوفيات: 1٬356
حالات الشفاء: 95٬631
حالات نشطة: 21٬305
المكسيك 105٬680
إجمالي الإصابات: 105٬680
إجمالي الوفيات: 12٬545
حالات الشفاء: 75٬448
حالات نشطة: 17٬687
كندا 93٬726
إجمالي الإصابات: 93٬726
إجمالي الوفيات: 7٬637
حالات الشفاء: 51٬739
حالات نشطة: 34٬350
المملكة العربية السعودية 93٬157
إجمالي الإصابات: 93٬157
إجمالي الوفيات: 611
حالات الشفاء: 68٬965
حالات نشطة: 23٬581
باكستان 89٬249
إجمالي الإصابات: 89٬249
إجمالي الوفيات: 1٬838
حالات الشفاء: 31٬198
حالات نشطة: 56٬213
الصين 83٬027
إجمالي الإصابات: 83٬027
إجمالي الوفيات: 4٬634
حالات الشفاء: 78٬327
حالات نشطة: 66
قطر 63٬741
إجمالي الإصابات: 63٬741
إجمالي الوفيات: 45
حالات الشفاء: 39٬468
حالات نشطة: 24٬228
بنغلاديش 60٬391
إجمالي الإصابات: 60٬391
إجمالي الوفيات: 811
حالات الشفاء: 12٬804
حالات نشطة: 46٬776
بلجيكا 58٬907
إجمالي الإصابات: 58٬907
إجمالي الوفيات: 9٬566
حالات الشفاء: 16٬112
حالات نشطة: 33٬229
هولندا 46٬942
إجمالي الإصابات: 46٬942
إجمالي الوفيات: 5٬990
حالات الشفاء:
حالات نشطة: 40٬952
بيلاروس 45٬981
إجمالي الإصابات: 45٬981
إجمالي الوفيات: 253
حالات الشفاء: 21٬162
حالات نشطة: 24٬566
السويد 41٬883
إجمالي الإصابات: 41٬883
إجمالي الوفيات: 4٬562
حالات الشفاء:
حالات نشطة: 37٬321
الإكوادور 40٬966
إجمالي الإصابات: 40٬966
إجمالي الوفيات: 3٬486
حالات الشفاء: 20٬019
حالات نشطة: 17٬461
جنوب أفريقيا 40٬792
إجمالي الإصابات: 40٬792
إجمالي الوفيات: 848
حالات الشفاء: 21٬311
حالات نشطة: 18٬633
سنغافورة 37٬183
إجمالي الإصابات: 37٬183
إجمالي الوفيات: 24
حالات الشفاء: 23٬904
حالات نشطة: 13٬255
الإمارات العربية المتحدة 37٬018
إجمالي الإصابات: 37٬018
إجمالي الوفيات: 273
حالات الشفاء: 19٬572
حالات نشطة: 17٬173
كولومبيا 35٬120
إجمالي الإصابات: 35٬120
إجمالي الوفيات: 1٬087
حالات الشفاء: 12٬921
حالات نشطة: 21٬112
البرتغال 33٬592
إجمالي الإصابات: 33٬592
إجمالي الوفيات: 1٬455
حالات الشفاء: 20٬323
حالات نشطة: 11٬814
إغلاق