صحة

3 خرافات عن صحة الأمعاء

فنّدت خبيرة صحية بارزة أكبر الخرافات المحيطة بصحة الأمعاء، وكشف عن الأشياء البسيطة التي يمكن للجميع القيام بها لتحسين صحة الجهاز الهضمي. الدكتورة ميغان روسي – تعتبر على نطاق واسع واحدة من أكثر المتخصصين في مجال صحة الأمعاء نفوذاً في جميع أنحاء العالم – وهي مؤلفة كتاب جديد حول هذا الموضوع. وقالت الدكتورة روسي، إن من غير الضروري التخلي عن تناول الوجبات السريعة، للحفاظ على صحة المعدة. ما هي أكثر الخرافات المتعلقة بصحة الأمعاء؟ أوضحت الدكتورة روسي أن واحدة من أكبر الخرافات المحيطة بصحة الأمعاء، هي أن الناس يعتقدون في كثير من الأحيان، أن عليهم اتباع نظام غذائي صارم للحفاظ على صحتهم. الألياف وقالت لصحيفة ديلي ميل أستراليا "يعتقد الكثير من الناس أنهم بحاجة إلى تناول الطعام بطريقة معينة، لكن العناية بصحة الأمعاء الخاصة بك تدور حول الشمولية والاعتدال والتنوع النباتي". وتوصي الدكتورة روسي بمحاولة تناول 30 نوعاً مختلفاً من الأطعمة النباتية كل أسبوع، بحيث تحتوي على ألياف ومواد كيميائية مختلفة، تغذي البكتيريا المختلفة في الأمعاء. وأضافت "من الحبوب الكاملة إلى الخضراوات والفواكه والبقوليات والبذور والمكسرات، أظهرت الأبحاث أن الأشخاص الذين بلغوا سن الثلاثين لديهم مجموعة متنوعة من ميكروبات الأمعاء أكثر من غيرهم". الكربوهيدارت الأسطورة الثانية التي تحرص الخبيرة على دحضها، هي أن التوقف عن تناول الكربوهيدرات مفيد للمعدة حيث تقول "لقد تم تشويه صورة الكربوهيدرات بطريقة غير عادلة عندما يتعلق الأمر بصحتنا، لكن لا يجب الخوف منهما". وأضافت "إن حذف الكربوهيدرات من النظام الغذائي يعني أيضاً أنك تحذف أنواعاً مهمة من الألياف، وهذا يمكن أن يكون له تأثير سلبي على بكتيريا الأمعاء، لأن الألياف هي طعامها المفضل". السكريات الشيء الثالث الذي تقول "طبيبة صحة الأمعاء" إنها كثيراً ما تسم

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق