منوعات

«نوبل» في الكيمياء تذهب إلى 3 علماء قدموا للإنسانية «أكبر فائدة»

أعلنت الأكاديمية الملكية السويدية للعلوم، اليوم الأربعاء، فوز ثلاثة علماء بجائزة نوبل للكيمياء لعام 2019؛ لتطويرهم بطاريات الليثيوم أيون القابلة للشحن.

وذكرت الأكاديمية، في بيان صحفي، أن إنجازات العلماء، وهم الأمريكي جون جوداناف والبريطاني ستانلي ويتينجهام والياباني أكيرا يوشينو قد سخرت ظروفًا مناسبة لمجتمع لاسلكي وخالٍ من الوقود الأحفوري، وبذلك حققوا أكبر فائدة للبشرية.

وأضافت أن البطارية الخفيفة القابلة لإعادة الشحن والقوية باتت تستخدم الآن في كل الهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر والمركبات الكهربائية.

وتمثلت إنجازات العلماء في عمل البريطاني ويتنجهام على تطوير طرق يمكن أن تؤدي الى تقنيات طاقة خالية من الوقود الأحفوري وتوقع الأمريكي جوداناف أن الكاثود ستكون له إمكانات أكبر إذا تم تصنيعه باستخدام أكسيد فلزي بدلًا من كبريتيد الفلز وابتكر الياباني يوشينو أول بطارية ليثيوم أيون قابلة للتطبيق في عام 1985.

وتعد جائزة نوبل في الكيمياء هي ثالث جائزة من جوائز نوبل يتم الإعلان عنها خلال هذا الأسبوع.

وتبلغ قيمة كل جائزة من جوائز هذا العام تسعة ملايين كرونة سويدية (ما يُعادل 908 آلاف دولار).

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق