منوعات

مصمم الأزياء اللبناني عبد محفوظ يستقر بالإمارات.. وهذا ما كشفه لـ”العين الإخبارية”

من لبنان بدأ بتصميم الأزياء وإلى العالمية انطلق، إنه عبد محفوظ الذي يخطف أنظار عاشقات الموضة بكل فستان من توقيعه.
ونجح عبد محفوظ في صنع بصمة مميزة له في عالم تصميم الأزياء، وبعد رحلة طويلة بين لبنان وإيطاليا وفرنسا، حط رحاله قبل فترة في دبي.وعن سبب ذلك شرح لـ”العين الإخبارية” قائلاً: “رغم كل ما مرّ على لبنان من أزمات، إلا أن انفجار مرفأ بيروت دفعني إلى اتخاذ قرار المغادرة إذ اتضح لي أن الوطن أصبح مقبرة للأحلام وأعمارنا وأرزاقنا أصبحت بأيدي العابثين بأقدارنا، لذلك كان لا بد لي من أن أترك بلدا سرقنا فيه الحكام وفجرونا، إلى بلد يمكنني أن أكمل فيه مسيرة تعبت عليها 40 عاماً”، وأكد أنه سعيد جداً بفتح دار أزيائه في الإمارات كونه سيصبح قريباً من زبوناته اللواتي كنّ يقصدنه في لبنان.استرجع محفوظ شريط ذكريات بدايته في حديثه لـ”العين الإخبارية” حيث قال: “رغم أني درست هندسة الكهرباء، إلا أنني ترعرعت في عائلة يعمل معظم أفرادها في الحياكة، من هنا بدأ المشوار سنة 1982 وكأن شيئاً مدفوناً بداخلي وانفجر، مع ذلك لم أتوقع يوماً أن أصل إلى ما وصلت إليه اليوم”، وأضاف: “سنة 1999 بدأت مشواري العالمي في ميلانو بفساتين السهرة والزفاف وبعدها روما التي مكثت فيها 16 سنة، قدمت خلال هذه الفترة عروضاً في مختلف دول العالم، لأنتقل بعدها إلى باريس حيث استقررت بينها وبين وطني لبنان”.

وعن الذي يميز عبد محفوظ عن غيره من المصممين قال: “فساتين الأعراس، وخبرتي التي تصل إلى 40 سنة”.
ودائماً ما يراود عشاق الموضة سؤال يتمحور حول كيف يستوحي المصمم مجموعته الجديدة، وفيما يتعلق بعبد محفوظ فإنها عصارة عدة عوامل، وعن ذلك يقول: “أعيش بين الأقمشة، المعارض، الخياطين، الطرازين والمصممين، كل ذلك يمنحني خلفية للـcollection القادمة”.ولفت إلى أنه بصدد التحضير لمجموعة من فساتين الأعراس سيطرحها في يناير/ كانون الثاني 2022 في باريس، مضيفا: “آخر عرض قدمته كان في يناير/ كانون الثاني 2020 وذلك بسبب وباء كورونا، إذ بعدها اختصرت الأمر على صور الفوتوشوب”، كما لفت إلى أنه سيفتتح داري أزياء في القاهرة والرياض كدار أزياء دبي.

يذكر أن نجمات من العالم العربي والغربي ارتدين تصاميم عبد محفوظ منهن، هيفاء وهبي، أنجلينا جولي، بيونسي، سيلينا جوميز، أليكسا تشانج، إليزابيث بانكس وليندسي لوهان. وإلى المرأة وجه عبد محفوظ نصائح عدة، منها أن تهتم بجمالها والحفاظ على وزنها كي يتسنى لها ارتداء ما ترغب به من الموضة، مشدداً على أن “المرأة رمز الجمال”، أما عن نصيحته إلى مصممي الأزياء الجدد فتوجه إليهم بالقول: “لا يمكنكم أن تصبحوا عبد محفوظ وغيره ممن راكموا خبرة سنوات طويلة بأشهر وبضع سنوات، وابتعدوا عن الغرور”.
وعن أحلامه المقبله قال عبد محفوظ “أحلم بأن أصمم ملابس ready to wear، والعودة إلى وطني يوماً ما وإن كان مشروعي في الإمارات لنحو 6 سنوات”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
Live Covid-19
الولايات المتحدة 43٬242٬302
إجمالي الحالات: 43٬242٬302
وفيات: 696٬867
تم شفاؤها: 32٬830٬025
نشطة: 9٬715٬410
الهند 33٬531٬498
إجمالي الحالات: 33٬531٬498
وفيات: 445٬801
تم شفاؤها: 32٬783٬741
نشطة: 301٬956
البرازيل 21٬247٬094
إجمالي الحالات: 21٬247٬094
وفيات: 591٬518
تم شفاؤها: 20٬250٬198
نشطة: 405٬378
المملكة المتحدة 7٬496٬543
إجمالي الحالات: 7٬496٬543
وفيات: 135٬455
تم شفاؤها: 6٬043٬557
نشطة: 1٬317٬531
روسيا 7٬333٬557
إجمالي الحالات: 7٬333٬557
وفيات: 200٬625
تم شفاؤها: 6٬542٬213
نشطة: 590٬719
فرنسا 6٬964٬699
إجمالي الحالات: 6٬964٬699
وفيات: 116٬251
تم شفاؤها: 6٬682٬989
نشطة: 165٬459
تركيا 6٬904٬285
إجمالي الحالات: 6٬904٬285
وفيات: 62٬065
تم شفاؤها: 6٬388٬380
نشطة: 453٬840
إيران 5٬459٬796
إجمالي الحالات: 5٬459٬796
وفيات: 117٬905
تم شفاؤها: 4٬819٬223
نشطة: 522٬668
الأرجنتين 5٬243٬231
إجمالي الحالات: 5٬243٬231
وفيات: 114٬579
تم شفاؤها: 5٬101٬146
نشطة: 27٬506
كولومبيا 4٬943٬622
إجمالي الحالات: 4٬943٬622
وفيات: 125٬962
تم شفاؤها: 4٬783٬334
نشطة: 34٬326
إسبانيا 4٬937٬984
إجمالي الحالات: 4٬937٬984
وفيات: 85٬983
تم شفاؤها: 4٬684٬552
نشطة: 167٬449
إيطاليا 4٬641٬890
إجمالي الحالات: 4٬641٬890
وفيات: 130٬421
تم شفاؤها: 4٬401٬956
نشطة: 109٬513
إندونيسيا 4٬198٬678
إجمالي الحالات: 4٬198٬678
وفيات: 140٬954
تم شفاؤها: 4٬008٬062
نشطة: 49٬662
ألمانيا 4٬164٬392
إجمالي الحالات: 4٬164٬392
وفيات: 93٬719
تم شفاؤها: 3٬921٬500
نشطة: 149٬173
المكسيك 3٬585٬565
إجمالي الحالات: 3٬585٬565
وفيات: 272٬580
تم شفاؤها: 2٬944٬030
نشطة: 368٬955
بولندا 2٬899٬888
إجمالي الحالات: 2٬899٬888
وفيات: 75٬523
تم شفاؤها: 2٬659٬840
نشطة: 164٬525
جنوب أفريقيا 2٬886٬331
إجمالي الحالات: 2٬886٬331
وفيات: 86٬376
تم شفاؤها: 2٬743٬865
نشطة: 56٬090
الفلبين 2٬417٬419
إجمالي الحالات: 2٬417٬419
وفيات: 37٬228
تم شفاؤها: 2٬217٬611
نشطة: 162٬580
أوكرانيا 2٬362٬559
إجمالي الحالات: 2٬362٬559
وفيات: 55٬161
تم شفاؤها: 2٬235٬668
نشطة: 71٬730
بيرو 2٬168٬431
إجمالي الحالات: 2٬168٬431
وفيات: 199٬060
تم شفاؤها:
نشطة: 1٬969٬371
ماليزيا 2٬127٬934
إجمالي الحالات: 2٬127٬934
وفيات: 24٬078
تم شفاؤها: 1٬897٬383
نشطة: 206٬473
هولندا 1٬987٬905
إجمالي الحالات: 1٬987٬905
وفيات: 18٬128
تم شفاؤها: 1٬900٬641
نشطة: 69٬136
العراق 1٬981٬493
إجمالي الحالات: 1٬981٬493
وفيات: 21٬911
تم شفاؤها: 1٬872٬272
نشطة: 87٬310
التشيك 1٬687٬448
إجمالي الحالات: 1٬687٬448
وفيات: 30٬446
تم شفاؤها: 1٬651٬422
نشطة: 5٬580
اليابان 1٬681٬120
إجمالي الحالات: 1٬681٬120
وفيات: 17٬276
تم شفاؤها: 1٬603٬833
نشطة: 60٬011
تشيلي 1٬648٬026
إجمالي الحالات: 1٬648٬026
وفيات: 37٬374
تم شفاؤها: 1٬604٬718
نشطة: 5٬934
كندا 1٬585٬732
إجمالي الحالات: 1٬585٬732
وفيات: 27٬488
تم شفاؤها: 1٬512٬791
نشطة: 45٬453
بنغلاديش 1٬545٬800
إجمالي الحالات: 1٬545٬800
وفيات: 27٬277
تم شفاؤها: 1٬504٬709
نشطة: 13٬814
تايلاند 1٬511٬357
إجمالي الحالات: 1٬511٬357
وفيات: 15٬753
تم شفاؤها: 1٬366٬533
نشطة: 129٬071
إسرائيل 1٬244٬580
إجمالي الحالات: 1٬244٬580
وفيات: 7٬582
تم شفاؤها: 1٬161٬949
نشطة: 75٬049