منوعات

دراسة تنصح بعدم ثقب آذان الأطفال تجنبا لهذه المشاكل

تتنوع عادات الشعوب وتتعدد، وتبقى عادة ثقب أذن الأطفال الرضع، خاصة الإناث، إحدى العادات المشتركة بين شعوب متعددة وأعراق متنوعة، فهل لهذه العادة عيوب يمكن أن تؤثر على الأطفال على المستوى الصحي والنفسي.بحسب موقع “برايت سيد”، أكدت الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال أنه يجب على الآباء الانتظار حتى يبلغ أطفالهم 6 أشهر على الأقل قبل أن ثقب آذانهم.

في حين أن هذه النصيحة غالبًا ما يناقشها الآباء، فلا يمكن إنكار أن هناك عددًا قليلاً من العيوب لثقب أذني الطفل.
يمكنهم إيذاء أنفسهم
الحصول على ثقب مؤلم، بغض النظر عن العمر، ولكن هناك ما هو أكثر من ذلك. عندما تثقب أذني طفلك، فقد يتحول لونهما إلى اللون الأحمر وتصبحان حساسين للغاية.
ومن الضروري التأكد من عدم لمس الثقب الجديد، ومع ذلك لا يمكن التنبؤ بالأطفال الرضع، وقد يحاولون لمس القرط وسحبه، مما قد يشكل خطر الاختناق.
أنت تختار لهم
في حين أن الأمر متروك تمامًا للوالدين فيما إذا كانوا يريدون اختراق آذان أطفالهم أم لا، فهناك خطر أن يكبر الطفل ويكره ذلك.
نظرًا لأن ثقب أذنك في أي عمر يؤذي بنفس المقدار، فربما يكون الخيار الأفضل هو ترك الطفل يقرر بنفسه عندما يكبر ويكون قادرًا على الاعتناء بالثقب بنفسه.
الثقب الدائم
على الرغم من أن هذا ليس هو الحال دائمًا، إلا أن الأذن المثقوبة قد تندب أنسجة الأذن وتجعل الثقب دائمًا، قد يصبح الثقب الدائم مشكلة إذا كبر طفلك وقرر التخلص من الثقب.
يمكن أن يصابوا بالعدوى
حتى عند القيام بجميع الاحتياطات، فإن ثقوب الأذن عند الرضع معرضة دائمًا لخطر الإصابة بالعدوى ما لم يتم الاعتناء بها بشكل صحيح.
يمكن أن يظهر الألم والإفرازات والتورم إذا لم يتم تنظيف الأذن وفقًا لتوجيهات الخبير، وقد يؤدي ذلك أيضًا إلى تكوين الجُدرة. يُنصح بعدم إزالة الثقب لمدة 6 أسابيع على الأقل بعد إزالته.
يشار إلى أن اختصاصية التجميل الروسية، ومرشحة العلوم الطبية، أليسا شاروفا، كانت قد تحدثت إلى راديو “سبوتنيك”، عن النقاط التي يجب مراعاتها أثناء القيام بثقب في الأذن، منبّهة إلى ضرورة توخي الحذر من مخاطره، مؤكدة “إنه قد لا يبدو أن ثقب الأذن لا يحمل مخاطر محتملة، لكن في الحقيقة من الممكن جدا أن يؤدي هذا التجميل البسيط إلى مضاعفات غير سارة وغير مرغوبة”.
 
وأوضحت أنه في جميع الأحوال يجب عليك التوجه إلى اختصاصي لديه مؤهلات للقيام بعملية ثقب أذنيك، وعدم القيام بها بمفردك في المنزل”، مضيفة “لأن المختص يقدّر جيدا المسافة اللازمة للقيام بالثقب، ويجعله متكافئا على كلا الجانبين، ويكون الإجراء غير مؤلم وآمن قدر الإمكان”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
Live Covid-19
الولايات المتحدة 33٬749٬650
إجمالي الحالات: 33٬749٬650
وفيات: 600٬590
تم شفاؤها: 27٬202٬623
نشطة: 5٬946٬437
الهند 25٬457٬976
إجمالي الحالات: 25٬457٬976
وفيات: 282٬547
تم شفاؤها: 21٬925٬253
نشطة: 3٬250٬176
البرازيل 15٬661٬106
إجمالي الحالات: 15٬661٬106
وفيات: 436٬862
تم شفاؤها: 14٬152٬433
نشطة: 1٬071٬811
فرنسا 5٬881٬137
إجمالي الحالات: 5٬881٬137
وفيات: 107٬812
تم شفاؤها: 5٬152٬370
نشطة: 620٬955
تركيا 5٬127٬548
إجمالي الحالات: 5٬127٬548
وفيات: 44٬983
تم شفاؤها: 4٬961٬120
نشطة: 121٬445
روسيا 4٬957٬756
إجمالي الحالات: 4٬957٬756
وفيات: 116٬575
تم شفاؤها: 4٬572٬226
نشطة: 268٬955
المملكة المتحدة 4٬452٬756
إجمالي الحالات: 4٬452٬756
وفيات: 127٬684
تم شفاؤها: 4٬279٬267
نشطة: 45٬805
إيطاليا 4٬167٬025
إجمالي الحالات: 4٬167٬025
وفيات: 124٬497
تم شفاؤها: 3٬727٬220
نشطة: 315٬308
إسبانيا 3٬615٬860
إجمالي الحالات: 3٬615٬860
وفيات: 79٬432
تم شفاؤها: 3٬333٬587
نشطة: 202٬841
ألمانيا 3٬609٬912
إجمالي الحالات: 3٬609٬912
وفيات: 86٬943
تم شفاؤها: 3٬320٬300
نشطة: 202٬669
الأرجنتين 3٬335٬965
إجمالي الحالات: 3٬335٬965
وفيات: 71٬027
تم شفاؤها: 2٬973٬267
نشطة: 291٬671
كولومبيا 3٬131٬410
إجمالي الحالات: 3٬131٬410
وفيات: 81٬809
تم شفاؤها: 2٬931٬280
نشطة: 118٬321
بولندا 2٬856٬924
إجمالي الحالات: 2٬856٬924
وفيات: 71٬920
تم شفاؤها: 2٬609٬216
نشطة: 175٬788
إيران 2٬779٬415
إجمالي الحالات: 2٬779٬415
وفيات: 77٬532
تم شفاؤها: 2٬258٬046
نشطة: 443٬837
المكسيك 2٬382٬745
إجمالي الحالات: 2٬382٬745
وفيات: 220٬489
تم شفاؤها: 1٬903٬494
نشطة: 258٬762
أوكرانيا 2٬160٬095
إجمالي الحالات: 2٬160٬095
وفيات: 48٬469
تم شفاؤها: 1٬882٬344
نشطة: 229٬282
بيرو 1٬893٬334
إجمالي الحالات: 1٬893٬334
وفيات: 66٬471
تم شفاؤها: 1٬720٬665
نشطة: 106٬198
إندونيسيا 1٬748٬230
إجمالي الحالات: 1٬748٬230
وفيات: 48٬477
تم شفاؤها: 1٬612٬239
نشطة: 87٬514
التشيك 1٬654٬219
إجمالي الحالات: 1٬654٬219
وفيات: 29٬933
تم شفاؤها: 1٬599٬881
نشطة: 24٬405
جنوب أفريقيا 1٬615٬485
إجمالي الحالات: 1٬615٬485
وفيات: 55٬260
تم شفاؤها: 1٬526٬638
نشطة: 33٬587
هولندا 1٬606٬319
إجمالي الحالات: 1٬606٬319
وفيات: 17٬473
تم شفاؤها: 1٬386٬377
نشطة: 202٬469
كندا 1٬336٬275
إجمالي الحالات: 1٬336٬275
وفيات: 25٬008
تم شفاؤها: 1٬244٬848
نشطة: 66٬419
تشيلي 1٬295٬862
إجمالي الحالات: 1٬295٬862
وفيات: 27٬965
تم شفاؤها: 1٬231٬047
نشطة: 36٬850
الفلبين 1٬154٬388
إجمالي الحالات: 1٬154٬388
وفيات: 19٬372
تم شفاؤها: 1٬082٬725
نشطة: 52٬291
العراق 1٬146٬948
إجمالي الحالات: 1٬146٬948
وفيات: 16٬029
تم شفاؤها: 1٬056٬885
نشطة: 74٬034
رومانيا 1٬072٬972
إجمالي الحالات: 1٬072٬972
وفيات: 29٬662
تم شفاؤها: 1٬027٬412
نشطة: 15٬898
السويد 1٬047٬143
إجمالي الحالات: 1٬047٬143
وفيات: 14٬301
تم شفاؤها: 899٬766
نشطة: 133٬076
بلجيكا 1٬032٬895
إجمالي الحالات: 1٬032٬895
وفيات: 24٬723
تم شفاؤها: 910٬652
نشطة: 97٬520
باكستان 882٬928
إجمالي الحالات: 882٬928
وفيات: 19٬752
تم شفاؤها: 795٬511
نشطة: 67٬665
البرتغال 842٬381
إجمالي الحالات: 842٬381
وفيات: 17٬009
تم شفاؤها: 803٬191
نشطة: 22٬181