منوعات

الأمير هاري وجنيفر لوبيز نجما حفلة في لوس أنجلوس

شارك الأمير البريطاني هاري مع عدد من نجوم البوب بينهم جنيفر لوبيز في حفلة موسيقية أقيمت في لوس أنجلوس، الأحد.
وجاءت الحفلة للحث على تسريع حملات التلقيح ضد فيروس كورونا وتوسيعها عالمياً، وأعرب الأمير هاري عن دعمه الهند في مواجهة موجة التفشي التي تجتاحها.وحملت الحفلة عنوان “فاكس لايف: حفلة موسيقية لتوحيد العالم”، وتضمنت مداخلات مسجلة بالفيديو لقداسة البابا فرنسيس، بابا الكنيسة الكاثوليكية، والرئيس الأمريكي جو بايدن ومشاركة حضورية لعدد من نجوم هوليوود، منهم بن أفليك وشون بن. وتُعرَض الحفلة على شاشات التلفزيون وعلى “يوتيوب” في 8 مايو/أيار، بعدما سُجّلَت الأحد في ملعب كاليفورنيا الشاسع بحضور الآلاف من المتفرجين الذين تلقوا اللقاحات بالكامل.وقال الأمير هاري الذي قابل الجمهور إطلالته بالتصفيق وقوفاً “نجتمع الليلة للتضامن مع ملايين العائلات في كل أنحاء الهند التي تكافح موجة ثانية شديدة الضراوة” من الوباء. 

وشدد هاري في أول إطلالة شخصية له في حدث عام كبير في كاليفورنيا منذ انتقاله العام الماضي إلى الولايات المتحدة مع زوجته ميجان ماركل التي لم تظهر معه على أن “الفيروس لا يحترم الحدود، والحصول على اللقاح ينبغي ألا تحدده الجغرافيا”.وتهدف الحفلة التي نظمتها منظمة “جلوبل سيتيزن” الدولية إلى محاربة المعلومات المضللة عن اللقاحات وإلى حث قادة العالم والشركات على التحرّك وتقديم التبرعات.وتجمّع آلاف المتفرجين للمرة الأولى داخل ملعب “سوفاي” العملاق الذي اُنجِز أخيراً في لوس أنجلوس. وكان معظم الحاضرين من العاملين الطبيين في الخطوط الأمامية، وارتدى كثر منهم ملابس الممرضات والأطباء.أفقر دول العالمودعت الممثلة والمغنية سيلينا جوميز التي كانت تتلقى التبرعات إلى تقديم “جرعات ودولارات” لأفقر دول العالم، في وقت بدأت كاليفورنيا وبعض مناطق الغرب تخرج من تدابير الحَجر بفضل التقدم الكبير في حملات التلقيح.

أما جنيفر لوبيز فرَوَت للجمهور أنها اضطرت بسبب الجائحة إلى تمضية عيد الميلاد للمرة الأولى من دون والدتها، وما لبثت أمها جوادالوبيه لوبيز أن اعتلت إلى جانبها خشبة المسرح حيث أدت معها أغنية “سويت كارولاين”.وتشارَكت فرقة “فو فايترز” الأمريكية مع الضيف المفاجئ براين جونسون من فرقة “إيه سي/دي سي” في تقديم أغنية “باك إن بلاك” للفرقة الأسترالية. وقال مؤسس “فو فايترز” والمغني الرئيسي فيها ديف جرول “لم نخرج من الغابة بعد.. فلنعمل بجد قدر المستطاع لكي نتمكن من أن نفعل هذا” كل ليلة.وفي مداخلات مسجلة سلفاً، قال الرئيس بايدن إنه يعمل “مع قادة في كل أنحاء العالم لتوفير المزيد من اللقاحات وتعزيز الإنتاج”، فيما قال البابا فرنسيس: “أتوسل إليكم ألا تنسوا الفئات الأكثر ضعفاً”.

وعرضت مداخلات أخرى بالفيديو للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو إضافة إلى نجم بوليوود أميتاب باتشان.أما الأمير هاري الذي صعد إلى المسرح الدائري الكبير في منتصف الملعب مرتدياً قميصاً أزرق، فوصف التضليل عبر الإنترنت في شأن اللقاحات بأنه “أزمة إنسانية تزداد سوءاً”.ومن المتوقع أن تُعرَض الحفلة على “يوتيوب” وعلى شبكتي التلفزيون الأمريكيتين “إيه بي سي” و”سي بي إس” في 8 مايو الساعة 8,00 مساءً بالتوقيت الشرقي (منتصف الليل بتوقيت جرينتش). كذلك ستُعرض عالمياً على قنوات “جلوبو” البرازيلية و”كاراكول” الكولومبية و”إس إيه بي سي” في جنوب أفريقيا و”مالتيتشويس” في أفريقيا.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
Live Covid-19
الولايات المتحدة 33٬747٬439
إجمالي الحالات: 33٬747٬439
وفيات: 600٬533
تم شفاؤها: 27٬202٬309
نشطة: 5٬944٬597
الهند 25٬228٬996
إجمالي الحالات: 25٬228٬996
وفيات: 278٬751
تم شفاؤها: 21٬596٬512
نشطة: 3٬353٬733
البرازيل 15٬661٬106
إجمالي الحالات: 15٬661٬106
وفيات: 436٬862
تم شفاؤها: 14٬152٬433
نشطة: 1٬071٬811
فرنسا 5٬881٬137
إجمالي الحالات: 5٬881٬137
وفيات: 107٬812
تم شفاؤها: 5٬152٬370
نشطة: 620٬955
تركيا 5٬127٬548
إجمالي الحالات: 5٬127٬548
وفيات: 44٬983
تم شفاؤها: 4٬961٬120
نشطة: 121٬445
روسيا 4٬949٬573
إجمالي الحالات: 4٬949٬573
وفيات: 116٬211
تم شفاؤها: 4٬563٬254
نشطة: 270٬108
المملكة المتحدة 4٬452٬756
إجمالي الحالات: 4٬452٬756
وفيات: 127٬684
تم شفاؤها: 4٬279٬267
نشطة: 45٬805
إيطاليا 4٬162٬576
إجمالي الحالات: 4٬162٬576
وفيات: 124٬296
تم شفاؤها: 3٬715٬389
نشطة: 322٬891
إسبانيا 3٬615٬860
إجمالي الحالات: 3٬615٬860
وفيات: 79٬432
تم شفاؤها: 3٬333٬587
نشطة: 202٬841
ألمانيا 3٬608٬292
إجمالي الحالات: 3٬608٬292
وفيات: 86٬870
تم شفاؤها: 3٬300٬700
نشطة: 220٬722
الأرجنتين 3٬335٬965
إجمالي الحالات: 3٬335٬965
وفيات: 71٬027
تم شفاؤها: 2٬973٬267
نشطة: 291٬671
كولومبيا 3٬131٬410
إجمالي الحالات: 3٬131٬410
وفيات: 81٬809
تم شفاؤها: 2٬931٬280
نشطة: 118٬321
بولندا 2٬855٬190
إجمالي الحالات: 2٬855٬190
وفيات: 71٬675
تم شفاؤها: 2٬605٬703
نشطة: 177٬812
إيران 2٬765٬485
إجمالي الحالات: 2٬765٬485
وفيات: 77٬222
تم شفاؤها: 2٬242٬023
نشطة: 446٬240
المكسيك 2٬382٬745
إجمالي الحالات: 2٬382٬745
وفيات: 220٬489
تم شفاؤها: 1٬903٬494
نشطة: 258٬762
أوكرانيا 2٬156٬000
إجمالي الحالات: 2٬156٬000
وفيات: 48٬184
تم شفاؤها: 1٬864٬593
نشطة: 243٬223
بيرو 1٬893٬334
إجمالي الحالات: 1٬893٬334
وفيات: 66٬471
تم شفاؤها: 1٬720٬665
نشطة: 106٬198
إندونيسيا 1٬744٬045
إجمالي الحالات: 1٬744٬045
وفيات: 48٬305
تم شفاؤها: 1٬606٬611
نشطة: 89٬129
التشيك 1٬653٬099
إجمالي الحالات: 1٬653٬099
وفيات: 29٬913
تم شفاؤها: 1٬596٬931
نشطة: 26٬255
جنوب أفريقيا 1٬615٬485
إجمالي الحالات: 1٬615٬485
وفيات: 55٬260
تم شفاؤها: 1٬526٬638
نشطة: 33٬587
هولندا 1٬600٬993
إجمالي الحالات: 1٬600٬993
وفيات: 17٬456
تم شفاؤها: 1٬377٬872
نشطة: 205٬665
كندا 1٬334٬108
إجمالي الحالات: 1٬334٬108
وفيات: 24٬983
تم شفاؤها: 1٬241٬500
نشطة: 67٬625
تشيلي 1٬292٬096
إجمالي الحالات: 1٬292٬096
وفيات: 27٬934
تم شفاؤها: 1٬225٬846
نشطة: 38٬316
الفلبين 1٬149٬925
إجمالي الحالات: 1٬149٬925
وفيات: 19٬262
تم شفاؤها: 1٬076٬428
نشطة: 54٬235
العراق 1٬142٬925
إجمالي الحالات: 1٬142٬925
وفيات: 15٬995
تم شفاؤها: 1٬050٬687
نشطة: 76٬243
رومانيا 1٬072٬291
إجمالي الحالات: 1٬072٬291
وفيات: 29٬571
تم شفاؤها: 1٬026٬299
نشطة: 16٬421
السويد 1٬037٬126
إجمالي الحالات: 1٬037٬126
وفيات: 14٬275
تم شفاؤها: 897٬245
نشطة: 125٬606
بلجيكا 1٬032٬895
إجمالي الحالات: 1٬032٬895
وفيات: 24٬723
تم شفاؤها: 910٬652
نشطة: 97٬520
باكستان 882٬928
إجمالي الحالات: 882٬928
وفيات: 19٬752
تم شفاؤها: 795٬511
نشطة: 67٬665
البرتغال 842٬381
إجمالي الحالات: 842٬381
وفيات: 17٬009
تم شفاؤها: 803٬191
نشطة: 22٬181