عربي ودولي

حاملة الطائرات الصينية الجديدة ذات “المقلاع الكهرومغناطيسي” تثير الجدل… صور وفيديو

وتعمل بكين على إنشاء حاملة الطائرات الجديدة حاليا في مدينة شنغهاي، حيث تمثل حاملات الطائرات أولوية استراتيجية للبحرية الرائدة في الوقت الحالي بالنسبة للصين والدول العظمى.

©
REUTERS / Stringerالصين تحول صحراءها إلى شبكة هائلة من صوامع الصواريخ الباليستية بسرعة مذهلة… صور وبالرغم من أن جميع دول العالم تحاول تطوير حاملات طائرات جديدة، إلا أنه لا توجد في أي قوة قادة على جمع القدرات الإنشائية التي تستطيع الصين جمعها.
وبحسب المقال المفصل المنشور في مجلة “navalnews” المتخصصة بأخبار المدات العسكرية البحرية والسفن، والذي حمل عنوان (مقارنة بين حالة الطائرات الصينية الجديدة والأمريكية) تقوم البحرية الصينية بإنشاء حامة طائرات عملاقة تحمل اسم (Type-003)، ستنقل القوات البحرية الصينية إلى فئة جديدة متقدمة.
حاملة “فائقة القدرة وغامضة”
بحسب المقال، فإنه على الرغم من ندرة المعلومات والبيانات حول حاملة الطائرات الجديدة إلا أنه يجب الاعتراف بأن هذا العمل بمثابة “ناقل فائق” للقوات العسكرية الصينية.

وكشفت الأقمار الصناعية التابعة لشركة “Kompsat”، عبر قمر “Shadowbreak Inti”، عن قياس حجم الحاملة وطريقة تخطيط بنائها، الأمر الذي سمح بإجراء مقارنة عامة عالية المستوى مع فئة فورد الأمريكية.
وتظهر الصور أبعاد السفينة العملاقة حيث يبلغ طوله حاملة الطائرات الجديدة حوالي 320 مترًا (1050 قدمًا). هذا أقصر بحوالي 13 مترًا (43 قدمًا) من فورد كلاس. وهو فارق بسيط جدا بالنسبة لحجمها الهائل.
وتحتوي السفينة الصينية على سطح طيران أضيق، ومع ذلك، فإن عرضها يبلغ حوالي 73 مترًا (240 قدمًا) مشابهًا جدًا للناقلات السابقة من النوع 001 والنوع 002.

Ok … now it is confirmed and so these are the first clear images of the installed island on the Type 003 aircraft carrier. 😮😲(Image via Tieba) pic.twitter.com/4pFzqhk5oq
— @Rupprecht_A (@RupprechtDeino) June 30, 2021

وبحسب المقال، قد تكون هناك أسباب لوجستية لذلك، مثل أحجام الأحواض الجافة. أو قد يكون الأمر ببساطة أن المخططين الصينيين كانوا سعداء بعرض وأداء الناقلات الحالية المتوفرة في الخدمة.

©
AFP 2021 / Amer Almohibany”ميغ 23” ذات الأجنحة المتحركة تبدد “لا يصلح العطار” في سوريا وليبيا وإثيوبيا… فيديو قاذف طائرات “مقلاع” كهرومغناطيسي
الخطوة الرئيسية للتغيير على الناقلات الحالية تكمن في كيفية إطلاق الطائرات. حيث تستخدم الحاملات السابقة تقنية “CATOBAR” وهي تقنية الإقلاع بمساعدة المنجنيق (حبل مزود يقذف الطائرة عن طريق ضغط البخار وهي طرق قديمة).
لكن الخبراء يقدرون أن الحاملة الجديدة تستخدم نظام إطلاق الطائرات الكهرومغناطيسي (EMALS) بدلاً من المنجنيق البخاري أو العادي، وهذه تقنية متطورة يقال إنها معتمدة في حاملة “فورد كلاس الأمريكية”، والتي واجهت بعض المشاكل لكن “يجب ألا نفترض أن الصينيين سيواجهون نفس المشاكل التي واجهتها الأمريكية”.

Magnificent overhead satellite shot of Type 003 before the island was installed. Giving us perhaps so far the best quality look at the finished flight deck, and already a few interesting detail solutions compared to Shandong & American decks.https://t.co/fTSn0JaJ4J pic.twitter.com/RQnY164vgK
— Alex Luck (@AlexLuck9) July 1, 2021

وتحتوي الحاملة الجديدة على 3 مقالع؛ اثنتان على القوس وواحد في وضعية الخصر، بعكس الأمريكية التي تمتلك 4.
مصعدان للطائرات
وفرت الحاملة الصينية مصعدان لرفع الطائرات، كلاهما مستطيل وعلى الجانب الأيمن من سطح الطيران. ربما بسبب الجزيرة الأكبر التي تقع بينهما (على عكس فورد كلاس حيث توجد في المؤخرة وتمتلك 3 مصاعد)، فإن المصعد الأمامي قريب جدًا من المقاليع.  

Even if yesterday some rumours noted, the Type 003 aircraft carrier’s island had been installed, these images from this morning show it wasn’t. However in contrast to all previous images it shows, the hull has been painted …. (Images via @核动力超级航母吧) pic.twitter.com/e4uReWmAEP
— @Rupprecht_A (@RupprechtDeino) June 27, 2021

مساحة أكبر للاستخدام
نوه المصدر إلى أنه يجب أن يكون للحاملة الصينية مساحة كبيرة قابلة للاستخدام على سطحها بفضل عدد المصاعد الأقل من نظيرتها الأمريكية.

In case you missed it, side-by-side comparison of #Chinese navy Type-003 carrier and US Navy’s Ford Class. https://t.co/olgebuEstA
— H I Sutton (@CovertShores) July 2, 2021

وأكد المقال أنه يجب عدم نكران أن الحاملة الجديدة ستكون كبيرة جدا وقوية للغاية، وبالرغم من أن الصين لا تمتلك الخبرة الكبيرة من ناحية صناعة حاملات الطائرات، إلا أنها تكتسبها بسرعة كبيرة، وأثبتت في آخر 10 سنوات أنها نجحت بذلك.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
Live Covid-19
الولايات المتحدة 36٬049٬015
إجمالي الحالات: 36٬049٬015
وفيات: 630٬497
تم شفاؤها: 29٬756٬586
نشطة: 5٬661٬932
الهند 31٬767٬965
إجمالي الحالات: 31٬767٬965
وفيات: 425٬789
تم شفاؤها: 30٬925٬348
نشطة: 416٬828
البرازيل 19٬986٬073
إجمالي الحالات: 19٬986٬073
وفيات: 558٬597
تم شفاؤها: 18٬746٬865
نشطة: 680٬611
روسيا 6٬334٬195
إجمالي الحالات: 6٬334٬195
وفيات: 160٬925
تم شفاؤها: 5٬659٬746
نشطة: 513٬524
فرنسا 6٬178٬632
إجمالي الحالات: 6٬178٬632
وفيات: 111٬993
تم شفاؤها: 5٬717٬788
نشطة: 348٬851
المملكة المتحدة 5٬923٬820
إجمالي الحالات: 5٬923٬820
وفيات: 129٬881
تم شفاؤها: 4٬552٬631
نشطة: 1٬241٬308
تركيا 5٬795٬665
إجمالي الحالات: 5٬795٬665
وفيات: 51٬645
تم شفاؤها: 5٬472٬089
نشطة: 271٬931
الأرجنتين 4٬961٬880
إجمالي الحالات: 4٬961٬880
وفيات: 106٬447
تم شفاؤها: 4٬606٬026
نشطة: 249٬407
كولومبيا 4٬807٬979
إجمالي الحالات: 4٬807٬979
وفيات: 121٬484
تم شفاؤها: 4٬606٬140
نشطة: 80٬355
إسبانيا 4٬523٬310
إجمالي الحالات: 4٬523٬310
وفيات: 81٬773
تم شفاؤها: 3٬752٬225
نشطة: 689٬312
إيطاليا 4٬363٬374
إجمالي الحالات: 4٬363٬374
وفيات: 128٬115
تم شفاؤها: 4٬141٬043
نشطة: 94٬216
إيران 3٬979٬727
إجمالي الحالات: 3٬979٬727
وفيات: 91٬785
تم شفاؤها: 3٬424٬650
نشطة: 463٬292
ألمانيا 3٬782٬326
إجمالي الحالات: 3٬782٬326
وفيات: 92٬208
تم شفاؤها: 3٬656٬300
نشطة: 33٬818
إندونيسيا 3٬496٬700
إجمالي الحالات: 3٬496٬700
وفيات: 98٬889
تم شفاؤها: 2٬873٬669
نشطة: 524٬142
بولندا 2٬883٬284
إجمالي الحالات: 2٬883٬284
وفيات: 75٬265
تم شفاؤها: 2٬653٬934
نشطة: 154٬085
المكسيك 2٬861٬498
إجمالي الحالات: 2٬861٬498
وفيات: 241٬279
تم شفاؤها: 2٬241٬868
نشطة: 378٬351
جنوب أفريقيا 2٬470٬746
إجمالي الحالات: 2٬470٬746
وفيات: 72٬992
تم شفاؤها: 2٬250٬708
نشطة: 147٬046
أوكرانيا 2٬254٬361
إجمالي الحالات: 2٬254٬361
وفيات: 52٬981
تم شفاؤها: 2٬187٬703
نشطة: 13٬677
بيرو 2٬116٬652
إجمالي الحالات: 2٬116٬652
وفيات: 196٬598
تم شفاؤها:
نشطة: 1٬920٬054
هولندا 1٬872٬093
إجمالي الحالات: 1٬872٬093
وفيات: 17٬832
تم شفاؤها: 1٬671٬277
نشطة: 182٬984
التشيك 1٬673٬926
إجمالي الحالات: 1٬673٬926
وفيات: 30٬378
تم شفاؤها: 1٬641٬074
نشطة: 2٬474
العراق 1٬660٬371
إجمالي الحالات: 1٬660٬371
وفيات: 18٬865
تم شفاؤها: 1٬488٬186
نشطة: 153٬320
تشيلي 1٬618٬457
إجمالي الحالات: 1٬618٬457
وفيات: 35٬640
تم شفاؤها: 1٬574٬176
نشطة: 8٬641
الفلبين 1٬612٬541
إجمالي الحالات: 1٬612٬541
وفيات: 28٬141
تم شفاؤها: 1٬521٬263
نشطة: 63٬137
كندا 1٬433٬782
إجمالي الحالات: 1٬433٬782
وفيات: 26٬607
تم شفاؤها: 1٬399٬430
نشطة: 7٬745
بنغلاديش 1٬296٬093
إجمالي الحالات: 1٬296٬093
وفيات: 21٬397
تم شفاؤها: 1٬125٬045
نشطة: 149٬651
ماليزيا 1٬163٬291
إجمالي الحالات: 1٬163٬291
وفيات: 9٬598
تم شفاؤها: 950٬029
نشطة: 203٬664
بلجيكا 1٬129٬018
إجمالي الحالات: 1٬129٬018
وفيات: 25٬247
تم شفاؤها: 1٬059٬896
نشطة: 43٬875
السويد 1٬101٬900
إجمالي الحالات: 1٬101٬900
وفيات: 14٬620
تم شفاؤها: 1٬076٬639
نشطة: 10٬641
رومانيا 1٬083٬711
إجمالي الحالات: 1٬083٬711
وفيات: 34٬297
تم شفاؤها: 1٬047٬915
نشطة: 1٬499