سياحة

سقطرى.. لؤلؤة اليمن و”جزيرة النعيم” على المحيط الهندي

على قمة “حجهر” أعلى جبال جزيرة سقطرى، وقف مصور يمني بعينين حائرتين مخاطبا نفسه: “هذا كوكب آخر”.

وتختبر سقطرى قدرة الإنسان على الاندهاش، حيث يقول أحمد وقاص الذي زار سقطرى ضمن رحلة سياحية انطلقت من عدن هذا العام: “تشعر أنها خارج العالم، كل شيء فيها مختلف، وعندما تشاهدها من أعلى كأنك في سينما، إنها أشبه بالخيال”.وتتألف محافظة سقطرى اليمنية من أرخبيل يضم 6 جزر على المحيط الهندي قبالة سواحل القرن الأفريقي بالقرب من خليج عدن، على بعد 380 كيلومترا “240 ميلا” جنوب شبه جزيرة العرب، وتعتبر أكبر الجزر العربية.وتزامنا مع اليوم العالمي للتنوع البيولوجي والذي يصادف 22 مايو من كل عام، احتفى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بنشر صور مناطق سياحية عدة لتنوع سقطرى التي تعني “جزيرة النعيم” باللغة السنسكريتية الهندية.

ويعد الأرخبيل من أهم المحميات الطبيعية العالمية، وأدرجته “اليونسكو” 2008 على قائمة التراث الإنساني العالمي، نظرًا للتنوع الحيوي الفريد والأهمية البيئية لهذه الجزيرة وانعكاسها على العالم.
وتؤوي سقطرى، كبرى جزر الأرخبيل، أنواعًا عديدة من الحيوانات والأشجار النادرة والمهددة بالانقراض، وتتميز بأشجارها الفريدة المستخدمة في مجال الطب وأشهرها شجرة “دم الأخوين”، رمز الجزيرة التي لا توجد في أي بقعة بالعالم
جنية البحر
ويبدو أن للطبيعة الساحرة والعجيبة انعكاسا واضحا على الثقافة الشعبية لأهالي الجزيرة، والتي تمتلئ بالحكايات الأسطورية الراسخة في المعتقدات السقطرية.
يتحدث المصور اليمني أحمد وقاص لـ”العين الإخبارية” حول تجربته في جزيرة سقطرى، واصفا كل ما رآه أو سمع عنه بأنه “أسطوري”، من قصص المنازل التي بُنيت لوحدها إلى جنية البحر التي تفتن البحارة وتغرق السفن قبالة سواحل الجزيرة.

وقاص الذي وثقت عدسته أماكن ساحرة كثيرة غير الجزيرة، أكد أن الجزيرة تنعم بالأمان والرخاء وتشهد إقبالا متزايدا من السياح الأجانب، نافيًا أكاذيب وسائل الإعلام التركية والإخوانية.
من بين تلك الأكاذيب -وفق المصور اليمني- تحذيرات من احتمالية الضياع والموت جوعًا لعدم توافر الاحتياجات اللازمة للرحلة الاستكشافية وعدم وجود نُزل للإقامة، إلا أن الواقع كان على العكس تمامًا.
وأشار إلى أن الصعوبة التي واجهها كانت في السفر من عدن إلى سيئون برا مدة 14 ساعة قبل أن يستقل الرحلة الجوية بين مطاري سيئون وحديبو مركز محافظة سقطرى، لافتا إلى أن الحفاوة التي تلقاها لدى وصوله أنسته كل معاناة السفر.

وتقول الأمم المتحدة إن أفضل الأوقات لزيارة سقطرى والاستجمام في شواطئها ومياهها الصافية، والتوغل في حدائقها الخلابة تبدأ من منتصف شهر ديسمبر وحتى شهر مارس، حيث تتراوح درجة الحرارة فيها بين 18-27 درجة مئوية (64-80 فهرنهيت).
ازدهار سياحي
انتعشت السياحة مؤخرًا في أرخبيل سقطرى بشكل لافت، إذ لعبت مشاريع البنى التحتية التي تنفذها الأذرع الإنسانية لدولة الإمارات دورا كبيرا إنعاش الجزيرة النائية التي عانت عقودًا من الإهمال.
ووفقًا لمدير عام الهيئة العامة لحماية للبيئة في محافظة سقطرى، سالم حواش، فقد ازدهرت السياحة بفضل تسيير رحلات منتظمة عبر الخطوط الجوية الإماراتية.
وقال لـ”العين الإخبارية”، إن الإمارات لعبت دورًا هامًا في إنعاش السياحة في سقطرى عبر إنشاء الطرقات والفنادق وتأهيل المرشدين السياحيين.
وأكد المسؤول اليمني أن سقطرى آمنة ولا توجد أية مخاوف، وهناك سياح من مختلف دول العالم بتدفق غير مسبوق رغم ما تشهده البلد ككل من حروب.وأشاد مدير هيئة حماية البيئة بجهود الإمارات في تشييد مكتب للهيئة وتأثيثه وتزويده بجميع المستلزمات وتذليل كل الصعوبات أمام عمله كجهة رسمية.
مشيرا إلى علاقة الشعب الإماراتي بسكان سقطرى التاريخية وأنها ليست وليدة اليوم، وهناك روابط اجتماعية راسخة منذ الأزل.
ولم يقتصر الدعم الإماراتي لسكان سقطرى على الجانب الإنساني، فقد كانت يد الإمارات سباقة في عمل الخير في جميع المجالات.
ويستعرض المسؤول في المحمية الطبيعة العالمية لـ”العين الإخبارية” بعضًا مما أنجزته الإمارات في سقطرى من بنية تحتية شملت جميع القطاعات من الصحة والمواصلات والإسكان والكهرباء والمياه وغيرها.
وقال حواش، إن أبناء سقطرى عانوا كثيرًا من الإهمال وغياب المشاريع الخدمية قبل مجيء الدعم الإماراتي الإنساني، وذلك نظرًا لبعد الجزيرة عن أقرب برّ يمني ما كان يؤدي إلى وفاة الحالات المرضية الحرجة قبل إسعافها.وأضاف” جاءت مؤسسة خليفة وبنت لنا مستشفى خليفة، وهي منشأة صحية حديثة مجهزة بأحدث التقنيات، وبنت مطار حديبو على أحدث الطرازات العالمية وبطريقة علمية فنية حديثة يستقبل مختلف الطائرات”.ولم تكن سقطرى تمتلك ميناء بحريًا سوى لسان بحري صغير بالكاد يتسع لزوارق الصيد، ويضيف حواش أن ذلك كان قبل أن تقوم الذراع الإنسانية للإمارات بتوسعته وتمكينه من استقبال سفن كبيرة.
وإلى جانب بناء المدينتين السكنيتين “زايد1″ و”زايد2” وتأهيل الطرق وحفر آبار المياه وغيرها من عشرات المشاريع بالغة الأهمية، وفقا للمسؤول المحلي السقطري.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
Live Covid-19
الولايات المتحدة 45٬996٬507
إجمالي الحالات: 45٬996٬507
وفيات: 748٬652
تم شفاؤها: 35٬710٬331
نشطة: 9٬537٬524
الهند 34٬108٬996
إجمالي الحالات: 34٬108٬996
وفيات: 452٬684
تم شفاؤها: 33٬478٬247
نشطة: 178٬065
البرازيل 21٬664٬879
إجمالي الحالات: 21٬664٬879
وفيات: 603٬902
تم شفاؤها: 20٬838٬188
نشطة: 222٬789
المملكة المتحدة 8٬541٬192
إجمالي الحالات: 8٬541٬192
وفيات: 138٬852
تم شفاؤها: 6٬991٬909
نشطة: 1٬410٬431
روسيا 8٬060٬752
إجمالي الحالات: 8٬060٬752
وفيات: 225٬325
تم شفاؤها: 7٬040٬481
نشطة: 794٬946
تركيا 7٬714٬379
إجمالي الحالات: 7٬714٬379
وفيات: 68٬060
تم شفاؤها: 7٬143٬657
نشطة: 502٬662
فرنسا 7٬096٬043
إجمالي الحالات: 7٬096٬043
وفيات: 117٬355
تم شفاؤها: 6٬890٬873
نشطة: 87٬815
إيران 5٬809٬967
إجمالي الحالات: 5٬809٬967
وفيات: 124٬423
تم شفاؤها: 5٬347٬483
نشطة: 338٬061
الأرجنتين 5٬274٬766
إجمالي الحالات: 5٬274٬766
وفيات: 115٬737
تم شفاؤها: 5٬141٬288
نشطة: 17٬741
إسبانيا 4٬990٬767
إجمالي الحالات: 4٬990٬767
وفيات: 87٬051
تم شفاؤها: 4٬842٬516
نشطة: 61٬200
كولومبيا 4٬983٬527
إجمالي الحالات: 4٬983٬527
وفيات: 126٬910
تم شفاؤها: 4٬828٬195
نشطة: 28٬422
إيطاليا 4٬722٬188
إجمالي الحالات: 4٬722٬188
وفيات: 131٬655
تم شفاؤها: 4٬515٬987
نشطة: 74٬546
ألمانيا 4٬410٬332
إجمالي الحالات: 4٬410٬332
وفيات: 95٬588
تم شفاؤها: 4٬164٬600
نشطة: 150٬144
إندونيسيا 4٬236٬287
إجمالي الحالات: 4٬236٬287
وفيات: 143٬049
تم شفاؤها: 4٬076٬541
نشطة: 16٬697
المكسيك 3٬762٬689
إجمالي الحالات: 3٬762٬689
وفيات: 284٬923
تم شفاؤها: 3٬122٬072
نشطة: 355٬694
بولندا 2٬945٬056
إجمالي الحالات: 2٬945٬056
وفيات: 76٬179
تم شفاؤها: 2٬678٬296
نشطة: 190٬581
جنوب أفريقيا 2٬917٬255
إجمالي الحالات: 2٬917٬255
وفيات: 88٬674
تم شفاؤها: 2٬808٬160
نشطة: 20٬421
الفلبين 2٬731٬735
إجمالي الحالات: 2٬731٬735
وفيات: 40٬972
تم شفاؤها: 2٬627٬126
نشطة: 63٬637
أوكرانيا 2٬679٬185
إجمالي الحالات: 2٬679٬185
وفيات: 61٬843
تم شفاؤها: 2٬344٬799
نشطة: 272٬543
ماليزيا 2٬401٬866
إجمالي الحالات: 2٬401٬866
وفيات: 28٬062
تم شفاؤها: 2٬287٬888
نشطة: 85٬916
بيرو 2٬191٬171
إجمالي الحالات: 2٬191٬171
وفيات: 199٬928
تم شفاؤها:
نشطة: 1٬991٬243
هولندا 2٬054٬960
إجمالي الحالات: 2٬054٬960
وفيات: 18٬263
تم شفاؤها: 1٬966٬652
نشطة: 70٬045
العراق 2٬038٬847
إجمالي الحالات: 2٬038٬847
وفيات: 22٬810
تم شفاؤها: 1٬973٬969
نشطة: 42٬068
تايلاند 1٬811٬852
إجمالي الحالات: 1٬811٬852
وفيات: 18٬486
تم شفاؤها: 1٬689٬859
نشطة: 103٬507
اليابان 1٬715٬017
إجمالي الحالات: 1٬715٬017
وفيات: 18٬121
تم شفاؤها: 1٬689٬692
نشطة: 7٬204
التشيك 1٬712٬246
إجمالي الحالات: 1٬712٬246
وفيات: 30٬570
تم شفاؤها: 1٬663٬688
نشطة: 17٬988
كندا 1٬687٬608
إجمالي الحالات: 1٬687٬608
وفيات: 28٬603
تم شفاؤها: 1٬628٬009
نشطة: 30٬996
تشيلي 1٬672٬998
إجمالي الحالات: 1٬672٬998
وفيات: 37٬623
تم شفاؤها: 1٬624٬180
نشطة: 11٬195
بنغلاديش 1٬566٬296
إجمالي الحالات: 1٬566٬296
وفيات: 27٬785
تم شفاؤها: 1٬529٬068
نشطة: 9٬443
رومانيا 1٬486٬264
إجمالي الحالات: 1٬486٬264
وفيات: 42٬616
تم شفاؤها: 1٬261٬267
نشطة: 182٬381