رياضة

خاص: كم سيدفع اللبناني لمشاهدة مباريات اليورو وكوبا اميركا؟

في ظل ازمة اقتصادية ومالية خانقة، يبقى حب كرة القدم متجذراً في نفوس العديد من اللبنانيين وبمثابة “المتنفس” لهم لينسوا ما يعيشونه من ويلات ومصائب. ولكن، حتى هذا الملاذ بات من الصعب الوصول اليه، وها ان تطبيق القانون يستفيق ويستعيد نشاطه كاملاً للدفاع عن حقوق النقل والبث، وهو امر محق لو لم يكن القانون يغط بسبات عميق في امور ونواح اخرى من الحياة اليومية والمعيشية للمواطن يكاد ينسى فيها وجود اسس ترعى حياته في هذا البلد.

تنطلق مباريات ​اليورو​ نهار الجمعة في 11 من الشهر الحالي بمباراة تجمع ​المنتخب الإيطالي​ بنظيره التركي على ارض ملعب الأولمبيكو الخاص بنادي روما في العاصمة الايطالية، علماً انه ولاول مرة في تاريخ مباريات اليورو تلعب المباريات في 11 مدينة مختلفة، بمشاركة 24 منتخباً مقسمة على ست مجموعات، يتأهل منها افضل منتخبين الى جانب اربعة من المنتخبات التي حلت في المركز الثالث.

وفي 14 من الشهر نفسه، تنطلق بطولة ​كوبا أميركا​ بمباراة ​البرازيل​ و​فنزويلا​ عند الثانية عشر مساءً بتوقيت بيروت، حيث يشارك في هذه البطولة 10 منتخبات مقسمة على مجموعتين يتأهل من كل منها أربعة منتخبات الى الدور الثمانية، على ان تقام المباريات كلها في البرازيل بعد أن كان اتحاد ​الكونميبول​ قد سحب الاستضافة من الأرجنتين وكولومبيا، فيما تحوم الشكوك حول مشاركة لاعبي الفئة الاولى مع منتخبات بلادهم (اولئك الذين يلعبون في اوروبا وغيرها من القارات)، وما اذا كان سيتم الاعتماد فقط على اللاعبين المحليين.

مشاهدة مقابل بدل مادي

الحماس الكروي يلازم اللبنانيين في كل الظروف، ونذكر جميعاً كيف تدخلت الدولة اكثر من مرة سابقاً، وفي اللحظة الاخيرة، لضمان مشاهدة مباريات المونديال بشكل مجاني للجميع. اما اليوم، فالوضع مغاير ولا يمكن للدولة التدخل، علماً ان مباريات اليورو تنافس المونديال من حيث الاهمية بسبب وفرة اللاعبين المشهورين فيها، وفي مقدمهم البرتغالي ​كريستيانو رونالدو​. وعلى الضفة الاخرى، اي في كوبا اميركا، ينتظرنا اللاعب الدولي ليونيل ميسي مع زملائه في منتخب التانغو، على غرار نيمار ورفاقه في منتخب السامبا.

امام هذا الواقع، توجهت صحيفة “السبورت” الاكترونية الى الشركتين المخولتين نقل المباريات بشكل قانوني وحصري، وهما ” “سما” وكايبل فيجن”Cablevision. وعند الاستيضاح، افادت “سما” انها تنقل المباريات عبر طريقتين: اما عبر التقاط البث بالصحن اللاقط او عبر الانترنت، مع مبلغ محدد مشترك لمتابعة البطولتين يصل الى 450 الف ليرة لبنانية. أما في حال لم يكن المواطن مشتركاً بخدمات الشركة سابقاً، فسيتوجب عليه دفع مبلغ 44 دولار أميركي الى جانب 148 الف كاشتراك بالباقة الكاملة لمدة اربعة أشهر، من دون باقة القنوات الناقلة للبطولتين، او 200 الف ليرة مقابل النقل عبر الإنترنت.

وتتلاقي “كايبل فيجن” مع شركة “سما” على المبلغ المحدد وهو 450 الف ليرة لبنانية، حيث تؤمّن الشركة بث المباريات للمشتركين السابقين، فيما ينبغي على المشتركين الجدد شراء جهاز استقبال مع صحن لاقط مقابل 535 ألف ليرة لبنانية للحصول على شهر كامل من جميع باقات الشركة بدون باقة اليورو وكوبا اميركا التي يجب دفع ثمنها منفردة.

طرق بديلة غير مضمونة

ولان الواقع الذي نعيشه في لبنان صعب جداً، وكثيرون لا يستطيعون دفع التكلفة المتوجبة لمشاهدة المباريات، ولدى نزول مراسلي صحيفة “السبورت” الالكترونية الى الشوارع لاستطلاع الآراء، تبيّن ان الكثيرين يعلّقون الآمال على موزعي المحطات الفضائية المنتشرين على كافة الاراضي اللبنانية لتأمين المباريات كما كان يحصل سابقاً، فيما يعوّل البعض على محطات اجنبية تتولى نقل المباريات بشكل مجاني كما كانت تفعل محطة Canal+ الرياضية الفرنسية مثلاً خلال فعاليات كأس العالم. وسيحاول قسم آخر الاعتماد على الانترنت للدخول الى مواقع تنقل المباريات بشكل مجاني ايضاً، فيشاهدها عبر شاشة الكمبيوتر او عبر “التلفزيون الذكي” Smart TV لمن حالفه الحظ بشراء جهاز مماثل قبل الازمة والارتفاع الجنوني لاسعار مثل هذه الاجهزة.

في الخلاصة، لمن باستطاعته الاستغناء عن مبالغ مالية تتراوح بين 450 الف ليرة ومليون ليرة، فوجهته الطبيعية ستكون الاعتماد على احدى الشركتين المخولتين نقل المباريات، اما الباقون فعليهم الاعتماد على الحظ والبحث عبر الانترنت لمتابعة هوايتهم المفضلة، والهروب قليلاً من واقع أليم يقتل الحماس والشغف بالرياضة ويجعل الحياة الكريمة احدى احلام الرفاهية.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
Live Covid-19
الولايات المتحدة 34٬332٬307
إجمالي الحالات: 34٬332٬307
وفيات: 615٬219
تم شفاؤها: 28٬432٬160
نشطة: 5٬284٬928
الهند 29٬570٬035
إجمالي الحالات: 29٬570٬035
وفيات: 377٬061
تم شفاؤها: 28٬272٬780
نشطة: 920٬194
البرازيل 17٬452٬612
إجمالي الحالات: 17٬452٬612
وفيات: 488٬228
تم شفاؤها: 15٬854٬264
نشطة: 1٬110٬120
فرنسا 5٬741٬354
إجمالي الحالات: 5٬741٬354
وفيات: 110٬454
تم شفاؤها: 5٬498٬659
نشطة: 132٬241
تركيا 5٬336٬073
إجمالي الحالات: 5٬336٬073
وفيات: 48٬795
تم شفاؤها: 5٬206٬836
نشطة: 80٬442
روسيا 5٬222٬408
إجمالي الحالات: 5٬222٬408
وفيات: 126٬801
تم شفاؤها: 4٬809٬647
نشطة: 285٬960
المملكة المتحدة 4٬573٬419
إجمالي الحالات: 4٬573٬419
وفيات: 127٬907
تم شفاؤها: 4٬289٬778
نشطة: 155٬734
إيطاليا 4٬245٬779
إجمالي الحالات: 4٬245٬779
وفيات: 127٬038
تم شفاؤها: 3٬960٬951
نشطة: 157٬790
الأرجنتين 4٬145٬482
إجمالي الحالات: 4٬145٬482
وفيات: 86٬029
تم شفاؤها: 3٬748٬794
نشطة: 310٬659
كولومبيا 3٬777٬600
إجمالي الحالات: 3٬777٬600
وفيات: 96٬366
تم شفاؤها: 3٬510٬709
نشطة: 170٬525
إسبانيا 3٬741٬767
إجمالي الحالات: 3٬741٬767
وفيات: 80٬517
تم شفاؤها: 3٬526٬831
نشطة: 134٬419
ألمانيا 3٬724٬201
إجمالي الحالات: 3٬724٬201
وفيات: 90٬527
تم شفاؤها: 3٬580٬600
نشطة: 53٬074
إيران 3٬039٬432
إجمالي الحالات: 3٬039٬432
وفيات: 82٬217
تم شفاؤها: 2٬666٬601
نشطة: 290٬614
بولندا 2٬877٬608
إجمالي الحالات: 2٬877٬608
وفيات: 74٬574
تم شفاؤها: 2٬648٬859
نشطة: 154٬175
المكسيك 2٬454٬176
إجمالي الحالات: 2٬454٬176
وفيات: 230٬148
تم شفاؤها: 1٬954٬252
نشطة: 269٬776
أوكرانيا 2٬223٬978
إجمالي الحالات: 2٬223٬978
وفيات: 51٬692
تم شفاؤها: 2٬130٬665
نشطة: 41٬621
بيرو 2٬003٬625
إجمالي الحالات: 2٬003٬625
وفيات: 188٬708
تم شفاؤها:
نشطة: 1٬814٬917
إندونيسيا 1٬919٬547
إجمالي الحالات: 1٬919٬547
وفيات: 53٬116
تم شفاؤها: 1٬751٬234
نشطة: 115٬197
جنوب أفريقيا 1٬752٬630
إجمالي الحالات: 1٬752٬630
وفيات: 57٬879
تم شفاؤها: 1٬611٬447
نشطة: 83٬304
هولندا 1٬673٬596
إجمالي الحالات: 1٬673٬596
وفيات: 17٬714
تم شفاؤها: 1٬576٬017
نشطة: 79٬865
التشيك 1٬665٬139
إجمالي الحالات: 1٬665٬139
وفيات: 30٬226
تم شفاؤها: 1٬630٬429
نشطة: 4٬484
تشيلي 1٬482٬663
إجمالي الحالات: 1٬482٬663
وفيات: 30٬804
تم شفاؤها: 1٬406٬555
نشطة: 45٬304
كندا 1٬402٬832
إجمالي الحالات: 1٬402٬832
وفيات: 25٬939
تم شفاؤها: 1٬360٬469
نشطة: 16٬424
الفلبين 1٬322٬053
إجمالي الحالات: 1٬322٬053
وفيات: 22٬845
تم شفاؤها: 1٬240٬112
نشطة: 59٬096
العراق 1٬259٬683
إجمالي الحالات: 1٬259٬683
وفيات: 16٬736
تم شفاؤها: 1٬176٬576
نشطة: 66٬371
السويد 1٬083٬456
إجمالي الحالات: 1٬083٬456
وفيات: 14٬537
تم شفاؤها: 1٬029٬008
نشطة: 39٬911
رومانيا 1٬079٬776
إجمالي الحالات: 1٬079٬776
وفيات: 31٬861
تم شفاؤها: 1٬044٬404
نشطة: 3٬511
بلجيكا 1٬076٬338
إجمالي الحالات: 1٬076٬338
وفيات: 25٬088
تم شفاؤها: 1٬003٬023
نشطة: 48٬227
باكستان 942٬189
إجمالي الحالات: 942٬189
وفيات: 21٬723
تم شفاؤها: 878٬740
نشطة: 41٬726
البرتغال 858٬072
إجمالي الحالات: 858٬072
وفيات: 17٬047
تم شفاؤها: 815٬622
نشطة: 25٬403