Site icon العربي الموحد الإخبارية

جوارديولا أمام أنشيلوتي.. فرصة للثأر و”ذكريات العاشرة” تراود ريال مدريد

على ملعب الاتحاد، ستنطلق في تمام التاسعة مساء اليوم الثلاثاء، مباراة مثيرة تجمع بين مانشستر سيتي الإنجليزي وريال مدريد الإسباني.

على صعيد المدربين، فإن المواجهة التي ستجمع بين بيب جوارديولا مدرب سيتي وكارلو أنشيلوتي المدير الفني للفريق الملكي الإسباني تحمل في طياتها الكثير من الذكريات.

مواجهات جوارديولا وأنشيلوتي لطالما حملت طابع الإثارة، وشهدت غزارة تهديفية في بعض اللقاءات التي جمعتهما.

التقى جوارديولا وأنشيلوتي في مناسبة واحدة فقط بدوري أبطال أوروبا، تلك المرة حملت ذكريات سيئة للمدرب الكتالوني الذي كان يقود بايرن ميونيخ في ذلك الوقت، بينما كان الإيطالي على رأس الإدارة الفنية لريال مدريد.

فرصة للثأر

القدر منح جوارديولا فرصة للثأر من ذكرى سيئة أمام أنشيلوتي في دوري أبطال أوروبا، حينما كان المدرب الكتالوني مدربا لبايرن ميونيخ، بينما كان الإيطالي مديرا فنيا لريال مدريد.

قرعة تشامبيونزليج نسخة (13/14) أوقعت الثنائي في الطريق ذاته إلى مباراة النهائي، والتقى الفريقان في نصف النهائي الذي أقيم أيضًا في شهر أبريل (2014).

المباراة الأولى أقيمت على ملعب “سانتياجو برنابيو” وفاز ريال مدريد بهدف دون رد، لكن المواجهة الثانية التي استضافها “أليانز أرينا” انتهت لصالح الفريق الملكي برباعية نظيفة ليفشل جوارديولا وكتيبته في تسجيل أي أهداف في مرمى إيكر كاسياس حارس الفريق الملكي في ذلك الوقت.

ذكريات العاشرة للملكي

في تلك النسخة (13/14)، تأهل ريال مدريد إلى مباراة النهائي بعد الإطاحة ببايرن ميونيخ، وحسم أتلتيكو مدريد هو الآخر بطاقة تأهله إلى المباراة النهائية بعد إقصاء تشيلسي في نصف النهائي.

المباراة النهائية التي جمعت بين ريال مدريد وجاره أتليتكو شهدت تحول درامي مثير خلال أحداث المباراة، فبعدما كان روخيبلانكوس على بُعد ثوانِ معدودة من إعلانه بطلا لتشامبيونزليج بعد تقدمه بهدف في الدقيقة 36 عن طريق لاعبه دييجو جودين، ظهر شبح سيرخيو راموس في الدقيقة 90 ليسجل هدف التعادل وتذهب المباراة إلى الأشواط الإضافية.

خلال الوقت الإضافي أكل ريال مدريد الأخضر واليابس وتقدم جاريث بيل في الدقيقة 110 بالهدف الثاني، تلاه مارسيلو مسجلا الهدف الثالث في الدقيقة 118 ثم أنهى اللقاء كريستيانو رونالدو في الدقيقة 120 بتسجيل الهدف الرابع من ركلة جزاء.

لا هزيمة

منذ مباراة نصف النهائي بين جوارديولا وأنشيلوتي، لم يلتقِ الثنائي في بطولة دوري أبطال أوروبا مرة أخرى، لكن جمعتهما 4 مباريات في الدوري الإنجليزي الممتاز وكأس الاتحاد الإنجليزي بعدما تولى المدرب الإيطالي المسئولية الفنية لإيفرتون.

لم يخسر جوارديولا (سيتي) أمام أنشيلوتي (إيفرتون) في أي مباراة من الـ4 لقاءات.

Exit mobile version