تقنية

“انتصار الزمن والحقيقة”: سيسيليا بارتولي تستكشف عذاب الروح البشرية

إنه تأمل في الزمن، من التهور إلى خيبة الأمل.تسطع أول خطابة لهاندل “انتصار الزمن والحقيقة” في مهرجان العنصرة في سالزبورغ.تكشف الخطابة الأولى لهاندل ” “انتصار الزمن والحقيقة”- Il Trionfo del Tempo e del Disinganno” عن إبداعها في مهرجان العنصرة في سالزبورغ.نسخة هذا العام مخصصة لروما، مسقط رأس مديرتها الفنية سيسيليا بارتولي.سيسيليا بارتوليeuronews”أردت أن أشيد بمدينتي، مدينتي روما والمدينة الخالدة، وأن أشيد أيضاً بمؤلف موسيقي كبير مثل هاندل الذي وصل إلى روما في سن التاسعة عشرة وهناك كتب أوراتوريو”، تقول الميزو سبرانو سيسيليا بارتولي.”يمكن أن نرى تقريباً ما شعر به هاندل حين وصل إلى روما، هذه المدينة الباروكية، أنماط مختلفة، وأخيراً في الموسيقى هناك كل هذه الطاقة.””اللغة الموسيقية غنية جداً بالفروق الدقيقة. هاندل هو شكسبير الموسيقى. بوسائله الموسيقية يستطيع أن يُعبر عن كل ما تريد تمثيله على المسرح “، يقول جيانلوكا كابوانو، قائد الفرقة.عذابات الروح البشريةيستكشف هذا العمل القوي الذي ألف عام 1707 عذابات الروح البشرية.”الخطابة كلها، درس في الفلسفة بين الجمال واللذة والحقيقة والزمن. هذا يعني ما هو أهم شيء في الحياة بعد كل شيء”، تقول سيسيليا بارتولي.تسعى الشخصيات المجازية “الزمن وخيبة الأمل”لإقناع الجمال بالتخلي عن المتعة من أجل قيم أكثر ديمومة.تجسد سيسيليا بارتولي دور المتعة الشيطانية.”هناك جملة أقولها: ” Il tempo semper all’uomo e ingrato oggetto ” الوقت جاحد، لأننا حين نحتاج إلى الوقت، لا نجده “، تقول سيسيليا بارتولي.”أعتقد أنها قطعة مهمة للغاية. إنه عصرنا بعض الشيء. عصر مهووس بالشباب والنجاح. أعتقد أنه من المهم أن يجد كل واحد منا طريقة للعيش لكي يكون دون مراعاة آراء الآخرين. من الصعب جداً القيام بذلك. أعتقد أنه الموضوع الرئيسي لهذا العمل”، يقول المخرج روبرت كارسن.”خطابة ” انتصار الزمن والحقيقةeuronewsدرس في الحياةفي ” اترك الشوكة “، درس في الحياة. إنها الحياة الحقيقية، الاستمتاع بالحياة، في الأشياء التي نقوم بها لأنه، في النهاية، سنتقدم في السن. لذا فإن الأمر يتعلق بالمتعة حقاً، لكن في الأشياء الصغيرة أيضاً، ليس بالضرورة في الأشياء الكبيرة. أعتقد أن هذا صحيح. إنها لحظة نعمة “، تقول سيسيليا بارتولي.تظهر خطابة “انتصار الزمن والحقيقة”على ملصق المهرجان الصيفي للموسيقى في سالزبورغ أيضاً، للفترة ما بين 4 -17 آب / أغسطس.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
Live Covid-19
الولايات المتحدة 46٬264٬596
إجمالي الحالات: 46٬264٬596
وفيات: 755٬721
تم شفاؤها: 36٬000٬821
نشطة: 9٬508٬054
الهند 34٬161٬956
إجمالي الحالات: 34٬161٬956
وفيات: 453٬780
تم شفاؤها: 33٬532٬126
نشطة: 176٬050
البرازيل 21٬711٬843
إجمالي الحالات: 21٬711٬843
وفيات: 605٬211
تم شفاؤها: 20٬885٬484
نشطة: 221٬148
المملكة المتحدة 8٬689٬949
إجمالي الحالات: 8٬689٬949
وفيات: 139٬326
تم شفاؤها: 7٬086٬096
نشطة: 1٬464٬527
روسيا 8٬205٬983
إجمالي الحالات: 8٬205٬983
وفيات: 229٬528
تم شفاؤها: 7٬143٬137
نشطة: 833٬318
تركيا 7٬800٬796
إجمالي الحالات: 7٬800٬796
وفيات: 68٬700
تم شفاؤها: 7٬231٬922
نشطة: 500٬174
فرنسا 7٬114٬572
إجمالي الحالات: 7٬114٬572
وفيات: 117٬440
تم شفاؤها: 6٬905٬875
نشطة: 91٬257
إيران 5٬851٬670
إجمالي الحالات: 5٬851٬670
وفيات: 125٬052
تم شفاؤها: 5٬402٬865
نشطة: 323٬753
الأرجنتين 5٬278٬910
إجمالي الحالات: 5٬278٬910
وفيات: 115٬819
تم شفاؤها: 5٬144٬364
نشطة: 18٬727
إسبانيا 4٬997٬732
إجمالي الحالات: 4٬997٬732
وفيات: 87٬132
تم شفاؤها: 4٬848٬432
نشطة: 62٬168
كولومبيا 4٬988٬021
إجمالي الحالات: 4٬988٬021
وفيات: 126٬994
تم شفاؤها: 4٬832٬049
نشطة: 28٬978
إيطاليا 4٬733٬557
إجمالي الحالات: 4٬733٬557
وفيات: 131٬763
تم شفاؤها: 4٬528٬065
نشطة: 73٬729
ألمانيا 4٬458٬112
إجمالي الحالات: 4٬458٬112
وفيات: 95٬794
تم شفاؤها: 4٬200٬000
نشطة: 162٬318
إندونيسيا 4٬239٬396
إجمالي الحالات: 4٬239٬396
وفيات: 143٬176
تم شفاؤها: 4٬081٬417
نشطة: 14٬803
المكسيك 3٬777٬209
إجمالي الحالات: 3٬777٬209
وفيات: 285٬953
تم شفاؤها: 3٬137٬453
نشطة: 353٬803
بولندا 2٬968٬200
إجمالي الحالات: 2٬968٬200
وفيات: 76٬434
تم شفاؤها: 2٬683٬645
نشطة: 208٬121
جنوب أفريقيا 2٬918٬883
إجمالي الحالات: 2٬918٬883
وفيات: 88٬891
تم شفاؤها: 2٬810٬740
نشطة: 19٬252
الفلبين 2٬751٬667
إجمالي الحالات: 2٬751٬667
وفيات: 41٬585
تم شفاؤها: 2٬647٬031
نشطة: 63٬051
أوكرانيا 2٬748٬614
إجمالي الحالات: 2٬748٬614
وفيات: 63٬486
تم شفاؤها: 2٬369٬695
نشطة: 315٬433
ماليزيا 2٬420٬222
إجمالي الحالات: 2٬420٬222
وفيات: 28٬312
تم شفاؤها: 2٬311٬213
نشطة: 80٬697
بيرو 2٬194٬132
إجمالي الحالات: 2٬194٬132
وفيات: 200٬003
تم شفاؤها:
نشطة: 1٬994٬129
هولندا 2٬076٬273
إجمالي الحالات: 2٬076٬273
وفيات: 18٬313
تم شفاؤها: 1٬973٬338
نشطة: 84٬622
العراق 2٬045٬027
إجمالي الحالات: 2٬045٬027
وفيات: 22٬937
تم شفاؤها: 1٬984٬439
نشطة: 37٬651
تايلاند 1٬841٬131
إجمالي الحالات: 1٬841٬131
وفيات: 18٬699
تم شفاؤها: 1٬720٬629
نشطة: 101٬803
التشيك 1٬726٬690
إجمالي الحالات: 1٬726٬690
وفيات: 30٬606
تم شفاؤها: 1٬665٬066
نشطة: 31٬018
اليابان 1٬716٬393
إجمالي الحالات: 1٬716٬393
وفيات: 18٬183
تم شفاؤها: 1٬692٬428
نشطة: 5٬782
كندا 1٬695٬914
إجمالي الحالات: 1٬695٬914
وفيات: 28٬729
تم شفاؤها: 1٬638٬249
نشطة: 28٬936
تشيلي 1٬678٬023
إجمالي الحالات: 1٬678٬023
وفيات: 37٬651
تم شفاؤها: 1٬627٬411
نشطة: 12٬961
بنغلاديش 1٬567٬417
إجمالي الحالات: 1٬567٬417
وفيات: 27٬814
تم شفاؤها: 1٬530٬941
نشطة: 8٬662
رومانيا 1٬550٬203
إجمالي الحالات: 1٬550٬203
وفيات: 44٬290
تم شفاؤها: 1٬313٬756
نشطة: 192٬157