سيارات

تغريم شركة “بورش” لصناعة السيارات نصف مليار يورو

أصدر المدعي العام الألماني في شتوتغارت حكما قضى بموجبه بتغريم شركة "بورش" لصناعة السيارات الفاخرة، التابعة إلى مجموعة "فولكسفاغن" العملاقة، بسبب مخالفات في مستوى الانبعاثات الكربونية لبعض الطرازات.

وحكم على الشركة بغرامة قدرها 535 مليون يورو، في قضية مخالفتها لمعايير الإجراءات التنسيقية في مجال الانبعاثات الضارة، وتتعلق المخالفات بمحركات الديزل التي استخدمتها بورش في سياراتها منذ عام 2009، إذ إن بورش كانت تستخدم محركات شركة أودي، بدلا من محركاتها، في الوقت الذي فشل فيه مسؤولو شركة بوش في السيطرة على مستوى الانبعاثات الضارة بالبيئة.

وأثبتت نتائج التحقيقات أن بعض مسؤولي الشركة عجزوا عن استيفاء بعض الإجراءات الضرورية، من أجل الحفاظ على مستوى الانبعاثات في حدود الإطار المسموح أثناء الاختبارات، وهو ما تسبب في عدم توافق بعض طرازات السيارات التي تنتجها الشركة مع المعايير المطلوبة.

وقالت بورش وفقا لوكالة إنترفاكس، إنها لن تطعن على الحكم، وسوف تتوقف عن إنتاج هذه الطرازات، وهو ما يعدّ خطوة مهمة على طريق إغلاق ملف فضيحة "ديزل غيت".

قد يهمك أيضــًا

-ولاية ألمانية تطالب "فولكسفاغن" بتعويضها عن 1400 سيارة مُتلاعَب فيها

– أمبيف تشتري 1600 شاحنة كهربائية من فولكسفاغن

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق