منوعات

تعرف على 4 أشياء تمتلئ بالجراثيم في محيط عملك

تحيطنا البكتيريا والطفيليات في كل الأماكن تقريبًا، وربما تكون تجربة يوم عمل عادي كفيلة بالتأكد من ذلك، عندما ترتاد وسائل النقل، تستند على درابزين الدرج والأبواب الدوارة، وأخيرًا تجلس على مكتبك، فكل هذه الأماكن هي مناطق كثيفة الحركة، تميل لتكون الأكثر جاذبية للجراثيم؛ حيث يلمس الكثير من الأشخاص نفس الأسطح، ومكتبك ليس استثناءً، وفيما يلي خمسة من أكثر الأماكن المملوءة بالبكتيريا في مكان عملك.

– المصاعد: حسب الخبراء فإن أزرار المصاعد ودرابزين السلالم المتحركة تؤوي الكائنات الحية بمعدلات مرتفعة، فكل من يذهب إلى الطابق الثاني من المبنى يلامسها، وقد وجدت إحدى الدراسات التي نشرت مؤخرًا أن 61 في المائة من أزرار المصاعد كانت ملوثة بالبكتيريا، في حين أن 43 في المائة فقط من المراحيض (التي يتم تنظيفها بانتظام) كانت كذلك، وفي حالة درابزين السلالم، قد تكون مادة السطح أيضًا عاملًا، فعادة ما تكون مصنوعة من مادة مطاطية يمكن أن تؤوي الكائنات الحية ولا يتم تنظيفها كثيرًا، مثلها مثل أماكن تعليق اليد والإمساك في عربات المترو، ومن ثم تعمل علي نشر الجراثيم إما عن طريق الاتصال المباشر أو الاتصال غير المباشر.
ولذلك ينصح لتجنب التعرض للمرض من ملامسة الأسطح الجرثومية، اغسل يديك لمدة 15 إلى 20 ثانية، والتأكد من غسل كل يديك بما في ذلك بين الأصابع والأظافر قبل لمس وجهك أو تناول الطعام.

– الأبواب: إن مقابض الأبواب هي مصدر شائع للتلوث غير المباشر، لكن مادة مقبض الباب قد تحدد عدد البكتيريا التي تعيش عليها، فمقابض الأبواب المعدنية العارية عندما تكون غير مطلية وغير مصبوغة، قد تمنع الميكروبات إذا كانت تحتوي على النحاس أو الزنك أو النيكل، ومع ذلك فإن استخدامك لمدخل مزدحم للوصول إلى مكتبك، يجعل غسل اليدين هو الاستراتيجية الأكثر فعالية لحمايتك من الجراثيم.

– لوحة المفاتيح: على الرغم من أنك قد تكون الشخص الوحيد الذي يلمس لوحة مفاتيح الكمبيوتر في مكتبك، فإنها قد تحتوي على البكتيريا، فقد نشر الباحثون دراسة في المجلة الأمريكية لعلم الأحياء المجهرية قاموا فيها بمسح 250 لوحة مفاتيح بمكاتب مختلفة، فوجدوا جميعها ملوثًا تلوثًا ميكروبيًّا، ووجدت أبحاث أخرى أن نسبة التلوث الميكروبي على لوحات المفاتيح الماوس كانت مرتفعة بدرجة كافية؛ بحيث يمكن أن تنتقل إلي اليد بسهولة، ولهذا نصح هؤلاء بمسح لوحة المفاتيح والماوس كل يوم بمعقم للمساعدة على قتل الكائنات الدقيقة.

– الهواتف: اكتشفت دراسة أمريكية أن هواتف طلاب المدارس الثانوية مغطاة تقريبًا بالبكتيريا، ولكن معظم الميكروبات الموجودة على هاتفك ليست من النوع الذي يجعلك مريضًا، ومع ذلك فقد وجدت دراسات أخرى أن هناك أنواعًا من البكتيريا الضارة تظهر على الهواتف المحمولة أيضًا، لكن الخبراء غالبًا ما يهتمون أكثر بالهواتف المشتركة مثل تلك الموجودة في قاعة المؤتمرات؛ لأنهم يستخدمونها كثيرًا ونادرًا ما يتم تنظيفها، والمعروف أن أي شيء في مكتب يمسه العديد من الأفراد على مدى يوم أو أيام قد يكون سببًا في أي عدوى أو تلوث.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق