إقتصاد

ترامب يستعد لنقل «حروب التجارة» إلى «دافوس»

يستعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لنقل «حروب التجارة» إلى المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس الذي ينطلق بعد غد الثلاثاء .
ومن المتوقع أن يجتمع ترامب مع رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين، مع تزايد التوتر بين الحليفين بسبب تهديدات بفرض تعريفات جمركية.
ويشارك قادة العالم اعتباراً من الثلاثاء في المنتدى السنوي، على وقع تحديات هائلة تتراوح بين التغير المناخي والنزاع في الشرق الأوسط، وتضاهي في ضخامتها جبال الألب المحيطة بالمنتجع السويسري.
ويخشى مراقبون أن يشكل المنتدى مجدداً ساحة لإبراز الخلافات بين الشرق والغرب، وبين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، وبين رجال الأعمال والنشطاء الساعين إلى التصدي للمخاطر الداهمة التي تحدق بالعالم مع مطلع العقد الثالث للقرن الحادي والعشرين.
وبعد أيام قليلة من تحقيق ترامب مكاسب ضخمة بإبرامه اتفاقاً تجارياً جزئياً مع الصين، وإقراره اتفاقاً معدلاً للتجارة الحرة في أمريكا الشمالية، سيسافر الرئيس الأمريكي إلى المنتدى، حيث يتوقع أن يناقش النزاعات التجارية المتصاعدة مع رئيسة المفوضية الأوروبية.
ومن بين النزاعات التجارية بين الحليفين، مخاوف واشنطن من خطة فرنسا لفرض ضريبة خدمات رقمية بنسبة 3% تعتقد الحكومة الأمريكية أنها ستضر بعمالقة التكنولوجيا الأمريكيين، مثل «جوجل» و«أمازون»، وتتجه بعض الدول الأخرى للسير على نهجها.
ورداً على ذلك هدد الممثل التجاري الأمريكي الشهر الماضي بفرض رسوم بنسبة 100% على منتجات فرنسية.
وقال مصدر أوروبي مسؤول: «لم يتحقق أي تقدم»، على الرغم من محادثات متكررة بين الجانبين.
(وكالات)

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق