اقتصاد

الرئيس التونسي قيس سعيّد ليورونيوز: لابد من تحصين المجتمع بثقافة تكون سدا منيعا أمام الإرهاب

لقد كثف الاتحاد الأوروبي مؤخراً مفاوضاته مع تونس لمعالجة قضية الهجرة غير النظامية، ودعمه المسار الديمقراطي في تونس. تلك هي أهم المسائل التي تتمحور حولها مقابلة أجراها الزميل عيسى بوقانون من يورونيوز، مع رئيس الجمهورية التونسية، قيس سعيّد، على هامش لقاءاته مع المسؤولين الأوروبيين في بروكسل أمس الجمعة.

أدناه أبرز النقاط التي تطرّقت إليها المقابلة.

  • يورونيوز: أنتم في بروكسل في زيارة عمل، هناك عدة مواضيع مطروحة للنقاش مع المسؤولين الأوروبيين، وبخاصة في مجال معالجة الهجرة غير النظامية. ما هي استراتيجيته بلدكم التي تخططون لها في مجال تبادل المعلومات لمواجهة الهجرة غير النظامية، وخاصة التي تنطلق من تونس نحو أوروبا؟

قيس سعيّد: تحدثت عن هذا الموضوع في كثير من المناسبات. وحتى النعوت التي تستعمل للحديث عن الهجرة، مرة يقال إنها غير شرعية ومرة غير نظامية. كثيرون يتحدثون عن الحلول الأمنية، ولكن واضح أن الحلول الأمنية ليست بالكافية. لو أنهم (المهاجرون) وجدوا أملا في الحياة، وتحققت أحلامهم، ووجدوا الإمكانيات المتاحة في الضفة الشمالية، لكان الموضوع غير مطروح على الإطلاق. ومن الأفضل معالجة الأسباب عوض معالجة الظواهر. الهجرة التي توصف بأنها غير نظامية وتنطلق من تونس أو من عدد من دول شمال إفريقيا نحو أوروبا، هناك من يُيسر لهم هذه الهجرة في الشمال. هناك شبكات إجرامية تتاجر بالبشر، تتاجر بهؤلاء، يعملون في الظلام، يعملون بدون أوراق، دون حقوق، وهي طريقة من طرق الاتجار بالبشر. يجب أيضاً أن نتحدث عن الهجرة النظامية لعدد من العلماء ومن الكفاءات. في السنة الماضية تقريباً أكثر من 500 طبيب توجهوا إلى أوروبا.

  • يورونيوز: ماذا عن الموارد اللازمة التي تحتاجها تونس من الاتحاد الأوروبي لمحاربة شبكات الاتجار بالبشر أيضاً الموجودة في تونس؟

قيس سعيّد: الشبكات الموجودة في تونس، ولكن الموجودة أيضا في الشمال. من يستقبلهم في الشمال؟ حينما يتحولون إلى الحقول أو إلى بعض المصانع ويعملون فيما يسمى العمل الأسود أو بدون أوراق. من يستغلهم؟ من يستفيد منهم؟ هنا أيضاً لا بدّ من محاربة الشبكات التي تتاجر بالبشر في الشمال. ولن يكون هناك أمن ولن يكون هناك سلام ما لم نقضِ على الأسباب التي أدت إلى هذه الهجرة التي توصف بأنها غير نظامية أو غير شرعية. من يهاجر لا يهاجرُ حباً في الهجرة، ولكن لأنه مكره على ذلك، لأن الأمل مفقود، بل إن الحلم أصلاً مفقود.

  • يورونيوز: تتميز تونس بوضع “شريك متميز للاتحاد الأوروبي” منذ 2012، حيث تُعطى الأولوية الكبيرة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية والتوظيف. كيف تترجمون على أرض الواقع هذه الخطة ذات البعد الاستراتيجي في مجال إيجاد فرص عمل للشباب؟

قيس سعيّد: بطبيعة الحال هناك اتفاقيات مع عدد من الدول الأوروبية ومع الاتحاد الأوروبي. قلت لهم يجب (رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستيكس وعدد من المسؤولين وأصدقاء تونس) أن نتصور آلياتٍ جديدة وطرقاً جديدة تمكن من إرساء عدالة في العالم كله.

  • يورونيوز: هلالأوروبيونيصغون إليكم حينما تتحدثون هم عن المشاكل والصعوبات التي تواجهها بلدكم في الحصول على إمداداتاللقاحاتمثلاً، للحصول على الأعداد الكافية لمواجهة هذاالفيروسالذي أثر كثيراً على بلدكم مثلاً؟

قيس سعيّد: يصغون نعم، هناك حلول عملية بطبيعة الحال. وهناك المقاربة التي تم اعتمادها بالنسبة إلى عدد من الإجراءات التي تم اتخاذها، ولكنها غير كافية وغير مجدية. بالأمس فقط صيحات فزع (تعالت) في عدد من ولايات الجمهورية تتعلق بتوفير الأكسجين، وبتوفير الحد الأدنى من العناية الطبية. وتمّت، بالإمكانيات المتاحة، الإحاطة بالوضع الكارثي. ولكن هذا الوضع الكارثي لا يمكن أن يقارب في مستوى دولة واحدة، بل يجب أن تكون المقاربة مقاربة كونية.

  • يورونيوز: ننطلق الآن إلى محور آخر، وهو ما يتعلق بجهود تونس في محاربة الإرهاب. بعد ثورة 2011، واجهت تونس تنامياً كبيراً للحركات الجهادية، وبخاصة في المناطق المتاخمة للجزائر وليبيا. ماذا حققت تونس في مجال التصدي للإرهاب؟ وهل هي بلد آمن مثلاً اليوم؟

قيس سعيّد: تونس ليست دولة يستهدفها الإرهاب كل يوم، هي دولة آمنة. لا بد من أن نحصن المجتمع بثقافة تكون سداً منيعاً أمام الإرهاب، بتربية على جملة من القيم، في ذلك الوقت يمكن أن نحدّ من الإرهاب الذي يتسلل إلى العقول لأنها فارغة.

قيس سعيّد: نحن نتعامل مع الدول، الأنظمة تختار الاختيارات التي تريد، لم نتدخل فيها على الإطلاق. هم أحرار ولكن أيضاً نحن أحرار وعشنا أحراراً ونريد أن نموت أحراراً. هم أحرار، اختاروا الذي اختاروه.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
Live Covid-19
الولايات المتحدة 46٬294٬210
إجمالي الحالات: 46٬294٬210
وفيات: 756٬205
تم شفاؤها: 36٬033٬886
نشطة: 9٬504٬119
الهند 34٬175٬468
إجمالي الحالات: 34٬175٬468
وفيات: 454٬301
تم شفاؤها: 33٬548٬605
نشطة: 172٬562
البرازيل 21٬723٬559
إجمالي الحالات: 21٬723٬559
وفيات: 605٬569
تم شفاؤها: 20٬895٬886
نشطة: 222٬104
المملكة المتحدة 8٬734٬934
إجمالي الحالات: 8٬734٬934
وفيات: 139٬461
تم شفاؤها: 7٬116٬179
نشطة: 1٬479٬294
روسيا 8٬241٬643
إجمالي الحالات: 8٬241٬643
وفيات: 230٬600
تم شفاؤها: 7٬165٬921
نشطة: 845٬122
تركيا 7٬827٬013
إجمالي الحالات: 7٬827٬013
وفيات: 68٬917
تم شفاؤها: 7٬259٬585
نشطة: 498٬511
فرنسا 7٬120٬863
إجمالي الحالات: 7٬120٬863
وفيات: 117٬463
تم شفاؤها: 6٬909٬596
نشطة: 93٬804
إيران 5٬860٬844
إجمالي الحالات: 5٬860٬844
وفيات: 125٬223
تم شفاؤها: 5٬416٬691
نشطة: 318٬930
الأرجنتين 5٬279٬818
إجمالي الحالات: 5٬279٬818
وفيات: 115٬823
تم شفاؤها: 5٬145٬609
نشطة: 18٬386
إسبانيا 4٬997٬732
إجمالي الحالات: 4٬997٬732
وفيات: 87٬132
تم شفاؤها: 4٬848٬432
نشطة: 62٬168
كولومبيا 4٬989٬681
إجمالي الحالات: 4٬989٬681
وفيات: 127٬032
تم شفاؤها: 4٬833٬552
نشطة: 29٬097
إيطاليا 4٬737٬462
إجمالي الحالات: 4٬737٬462
وفيات: 131٬802
تم شفاؤها: 4٬531٬644
نشطة: 74٬016
ألمانيا 4٬464٬667
إجمالي الحالات: 4٬464٬667
وفيات: 95٬794
تم شفاؤها: 4٬206٬400
نشطة: 162٬473
إندونيسيا 4٬240٬019
إجمالي الحالات: 4٬240٬019
وفيات: 143٬205
تم شفاؤها: 4٬082٬454
نشطة: 14٬360
المكسيك 3٬781٬661
إجمالي الحالات: 3٬781٬661
وفيات: 286٬259
تم شفاؤها: 3٬141٬429
نشطة: 353٬973
بولندا 2٬972٬927
إجمالي الحالات: 2٬972٬927
وفيات: 76٬447
تم شفاؤها: 2٬686٬129
نشطة: 210٬351
جنوب أفريقيا 2٬919٬332
إجمالي الحالات: 2٬919٬332
وفيات: 88٬914
تم شفاؤها: 2٬811٬178
نشطة: 19٬240
أوكرانيا 2٬769٬405
إجمالي الحالات: 2٬769٬405
وفيات: 63٬872
تم شفاؤها: 2٬375٬776
نشطة: 329٬757
الفلبين 2٬756٬923
إجمالي الحالات: 2٬756٬923
وفيات: 41٬793
تم شفاؤها: 2٬654٬173
نشطة: 60٬957
ماليزيا 2٬426٬050
إجمالي الحالات: 2٬426٬050
وفيات: 28٬354
تم شفاؤها: 2٬320٬391
نشطة: 77٬305
بيرو 2٬195٬101
إجمالي الحالات: 2٬195٬101
وفيات: 200٬019
تم شفاؤها:
نشطة: 1٬995٬082
هولندا 2٬076٬273
إجمالي الحالات: 2٬076٬273
وفيات: 18٬313
تم شفاؤها: 1٬973٬315
نشطة: 84٬645
العراق 2٬045٬027
إجمالي الحالات: 2٬045٬027
وفيات: 22٬937
تم شفاؤها: 1٬984٬439
نشطة: 37٬651
تايلاند 1٬850٬482
إجمالي الحالات: 1٬850٬482
وفيات: 18٬755
تم شفاؤها: 1٬730٬727
نشطة: 101٬000
التشيك 1٬729٬458
إجمالي الحالات: 1٬729٬458
وفيات: 30٬615
تم شفاؤها: 1٬667٬465
نشطة: 31٬378
اليابان 1٬716٬692
إجمالي الحالات: 1٬716٬692
وفيات: 18٬191
تم شفاؤها: 1٬693٬019
نشطة: 5٬482
كندا 1٬697٬036
إجمالي الحالات: 1٬697٬036
وفيات: 28٬745
تم شفاؤها: 1٬639٬081
نشطة: 29٬210
تشيلي 1٬680٬017
إجمالي الحالات: 1٬680٬017
وفيات: 37٬662
تم شفاؤها: 1٬629٬125
نشطة: 13٬230
بنغلاديش 1٬567٬417
إجمالي الحالات: 1٬567٬417
وفيات: 27٬814
تم شفاؤها: 1٬530٬941
نشطة: 8٬662
رومانيا 1٬561٬928
إجمالي الحالات: 1٬561٬928
وفيات: 44٬679
تم شفاؤها: 1٬323٬707
نشطة: 193٬542